كتاب عن الكهرباء في جسم الإنسان

الأربعاء 2015/03/11
الباحثة فرانسيس أشكروفت تتميز بأسلوبها السهل

أبوظبي - عن مشروع كلمة للترجمة بالإمارات، صدرت ترجمة عربية لكتاب “شرارة الحياة: الكهرباء في جسم الإنسان” تأليف فرانسيس أشكروفت، وترجمة عمر سعيد الأيوبي.

ويعرض الكتاب عددا من التساؤلات منها: ماذا يحدث أثناء النوبة القلبية؟ هل يمكن أن يموت أحد من الخوف؟ كيف تؤثّر المعالجة بالصدمة الكهربائية على الدماغ؟ ما هو الوعي؟

تكمن الإجابة عن هذه الأسئلة في الإشارات الكهربائية التي تنتقل باستمرار في أجسامنا، وتثير أفكارنا، وتدفع حركاتنا، ونبض قلوبنا أيضا.

إن التاريخ الذي يروي كيف اكتشف العلماء الكهرباء في الجسم البشري تاريخ مفعم بالحيوية، ومليء بالشخصيات الاستثنائية، والنقاشات الحامية، والتجارب الرائعة.

كما أن الأبحاث الحالية في الكهرباء وأقنية الأيونات استحدثت واحدا من أكثر المجالات إثارة للاهتمام في العلم، وألقت الضوء على حالات تتراوح من السكري والأرجيّات، إلى التليّف الكيسي، والشقيقة، وعقم الذكور.

وفي هذا الكتاب، تتميّز الباحثة فرانسيس أشكروفت بأسلوبها السهل الممتنع الذي يضفي الجاذبية على أصعب الموضوعات ويجعلها في متناول جميع القرّاء.

14