كتاب يتساءل عن مفهوم الزمن

الجمعة 2018/02/02
إعادة النظر في التحقيب

المنامة - صدر، أخيرا، عن مشروع نقل المعارف التابع لهيئة البحرين للثقافة والآثار كتاب بعنوان “هل يجب حقًّا تقطيع التاريخ شرائح؟” للمؤرّخ جاك لوغوف.

ويرى لوغوف أننا اعتدنا تقطيع التاريخ شرائحَ سمّيناها “عصورا” و”حِقبا” و”مراحل”، إلخ… وهذا التقطيع جزّأ التاريخ ورسم حدودا زمنيّة تناقلَتْها الكتب واعتمدها التعليم فرسّخت في الأذهان، حواجز بين أزمنة هي في الواقع التاريخيّ متواصلة، متداخلة. هكذا اعتدنا حشر الظواهر الاجتماعيّة والسياسيّة والثقافيّة في مقاطع زمنيّة ضيقة كتلك التي تطابق عُمر الدّول، مثلا. هذا في حين أن هذه الظواهر لها امتداداتها، قبلا وبعدُ، فلا تُفهم ولا تفسّر إلا في مدى زمنيٍّ أطول.

هذا الكتاب الذي وضعه أحد أشهر المؤرخين وأبرزهم تجديدا للمعرفة بما يسمى “العصر الوسيط”، يعرض باختصار ووضوح، دواعي التحفّظ العلمي على التحقيب التقليدي للتاريخ، مقدّما، في ذلك، مثال “العصر الوسيط” الذي يراه أطول ممّا يُقال عنه ومثال “عصر النهضة” الذي يحذّر من “جِدّته المزعومة”.

في هذا الكتاب صغير الحجم ما يحفّز القارئ العربي على التفكّر في تحقيب تاريخه، كما رسخ في الأذهان وفي الكتب السائدة، ويدعو إلى إعادة النظر في هذا التحقيب. يتضمن الكتاب المحتويات الرئيسية التالية: تحقيباتٌ قديمة، ميلاد النهضة، النّهضة اليوم، التحقيب والعولمة. كتاب “هل يجب حقًّا تقطيع التاريخ شرائحَ؟” هو الإصدار الـ18 لمشروع نقل المعارف التابع لهيئة البحرين للثقافة والآثار.

14