كرزاي يتهم واشنطن بعرقلة عملية السلام الأفغانية

الاثنين 2014/03/31
حامد كرزاي: الاستخبارات الأجنبية وراء الهجمات التي شهدناها مؤخرا

كابول- اتهم الرئيس الأفغاني حامد كزراي، الأحد، الولايات المتحدة وحلفاءها لتعمدها وضع عراقيل بوجه عملية السلام في بلاده والمنطقة بشكل عام.

تأتي تصريحات كرزاي قبيل أيام من الانتخابات الرئاسية المقررة، السبت القادم، (5 أبريل) وفي وضع غير مستقر تشهده أفغانستان، بعد تهديدات طالبان بتقويض العملية الانتخابية برمتها.

ونقل مكتب الرئيس عن كرزاي قوله لوزير الخارجية الأميركية جون كيري هاتفيا، السبت، “كابول شهدت مؤخرا سلسلة متصلة من الهجمات تقف وراءها وكالات استخبارات أجنبية”، في إشارة إلى الهجوم الذي وقع في فندق وسط كابول في الـ20 من الشهر الجاري وأعقبته خمسة تفجيرات في أنحاء متفرقة من البلاد.

وقال كرزاي للمسؤول الأميركي، “الأفغان لا يصدقون أن أميركا لا تتمتع بنفوذ فعال على الدول التي تساند الإرهاب وتعارض عملية السلام الأفغانية أو أنها ليس لديها الإرادة أو النية لفعل لذلك”، بحسب ما جاء في بيان الرئاسة الأفغاني.

وقد أطلع كيري كرزاي على مباحثاته مع رئيس الوزراء الباكستانى نواز شريف والتي تركزت على عملية السلام الأفغانية، في المقابل رد كرزاي بأن “الشعب يسعى إلى الحصول على توضيح في هذا الشأن من الولايات المتحدة الأميركية”، مضيفا بأن هذه الهجمات الإرهابية لا يمكن أن تضعف تصميم الأفغان على بناء مستقبل مزدهر ومستقر، ملمّحا إلى أن تلك العمليات الإرهابية المتكررة في بلاده لن تصب في مصلحة العلاقات الاستراتيجية الأفغانية الأميركية. وتتهم كابول باكستان بأنها تقف وراء الهجمات الأخيرة، حيث تقول إن إسلام آباد تريد عرقلة الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وتعيش أفغانستان حالة من التوتر خاصة قبل الانتخابات الرئاسية، إضافة إلى العديد من الهجومات المسلحة كان آخرها، أمس، حيث قام مسلحو طالبان بالهجوم على مقر اللجنة الانتخابية المستقلة في العاصمة وهو الثاني في أقل من أسبوع.

وأكد قائد شرطة كابول محمد ظاهر، أن الهجوم نفذه أربعة انتحاريين مسلحين بأسلحة خفيفة وثقيلة على مبنى قرب مقر اللجنة الانتخابية.

وفي سياق آخر، أعلن سبيفينز، المتحدث باسم قوات التحالف الدولية “إيساف”، الأحد، عن مقتل جندي عندما انفجر لغم زرع بجانب الطريق أثناء مرور قافلة عسكرية دولية بجنوب أفغانستان.

وللإشارة فإن أفغانستان شهدت أعمال عنف دامية خاصة العمليات المتكررة التي تقوم بها طالبان خلال الفترة الماضية التي تسبق الانتخابات الرئاسية.

5