كرزاي يدعو إلى إجراء محادثات سلام مع طالبان

السبت 2014/03/15
لا يحق لكرزاي خوض الانتخابات لفترة ولاية اخرى وفق ما يقضي به الدستور

كابول ـ تعهد الرئيس الأفغاني حامد كرزاي في آخر خطاب له أمام البرلمان، بأن تكون الانتخابات الرئاسية القادمة شفافة ودعا إلى إجراء محادثات سلام مع جماعة طالبان .

وقال كرزاي في مراسم افتتاح دورة الربيع البرلمانية: "سوف تستخدم الحكومة كل سلطاتها لضمان ان تكون الانتخابات الرئاسية والمجالس الاقليمية القادمة حرة ونزيه وشفافة ".وأضاف: "سوف توفر قوات الأمن الوطني الأفغانية مناخا آمنا للأفغان للمشاركة في العملية الإنتخابية".

ولا يحق لكرزاي خوض الانتخابات لفترة ولاية اخرى وفق ما يقضي به الدستور ومن المقرر إجراء الانتخابات في الخامس من ابريل المقبل . ويتنافس نحو عشرة مرشحين في الانتخابات الرئاسية بعدما انسحب قيوم كرزاي - شقيق حامد كرزاي - من السباق تأييدا للمرشح زلماي رسول . وحذر كرزاي في خطابه الدول الأجنبية من التدخل في العملية الانتخابية.

ودعا طالبان التي أشار إليهم بـ "الأشقاء" إلى إنهاء العنف وقتل المدنيين الأفغان.وكرر كرزاي ان الولايات المتحدة بحاجة إلى الدخول في محادثات سلام مع طالبان كشرط للتوقيع على اتفاق أمني ثنائي متوقف منذ فترة طويلة.

وقال في الجلسة المشتركة للمجلسين الأعلى والأدنى من البرلمان: "السلام ضروري لشعب أفغانستان. وهذا هو السبب وراء وضعي بدء محادثات سلام كشرط مسبق لتوقيع الاتفاق الأمني المشترك ".

وأضاف: "وللأسف يتم اعتقال أو قتل أفراد طالبان الذين (يؤيدون) إجراء محادثات سلام ". وكرر كرزاي زعمه ان الحرب بقيادة الولايات المتحدة وهي الآن في عامها الثالث عشر، "فرضت" على الأفغان .

1