كريم بنزيمة قناص فرنسا الذي ظلم مرتين وأخطأ مرة واحدة

الأحد 2014/06/22
بنزيمة على خطى مواطنه الجزائري الفرنسي زيدان: يمرر ويسجل حين يشاء

سلفادور – (البرازيل)- تألقت فرنسا في فوزها الساحق 5/ 2 على جارتها سويسرا في المجموعة الخامسة بكأس العالم لكرة القدم أمس الأول الجمعة، لتقترب من التأهل لدور الستة عشر بعد أربع سنوات من واحد من أكثر أيام تاريخها الكروي سوادا.

تتصدر فرنسا -التي فازت 3/ صفر على هندوراس في مباراتها الأولى- الترتيب برصيد ست نقاط.

وتقدمت فرنسا في مباراتها الثانية على سويسرا 2/ صفر بفضل هدفين في غضون 66 ثانية عن طريق أوليفييه جيرو وبليز ماتودي في أول 20 دقيقة باستاد فونتي نوفا في طريقها لانتصار مريح.

وسجل ماتيو فالبوينا الهدف الثالث، قبل خمس دقائق من نهاية الشوط الأول بعد أن تصدى دييجو بيناليو حارس سويسرا لركلة جزاء نفذها كريم بنزيمة في الدقيقة 32.

لكن بنزيمة واصل تسجيل الأهداف مثلما اعتاد مؤخرا، وأحرز الهدف الرابع لفرنسا في الدقيقة 67 وأضاف موسى سيسوكو هدفا خامسا.

وسدد البديل السويسري بليريم جمايلي في الشباك من ركلة حرة قبل تسع دقائق على النهاية، وجاء الهدف الثاني للمنتخب السويسري بتسديدة من جرانيت شاكا في الدقيقة 87.

وواصلت فرنسا بهذا الانتصار عملية التعافي في كأس العالم، إذ تسعى لتجاوز ذكريات ما حدث منذ أربع سنوات عندما تمرد لاعب ولطخ سمعة الفريق.

وكان هدف جيرو رقم 100 لفرنسا في نهائيات كأس العالم لتنضم إلى مجموعة الصفوة بجانب البرازيل وألمانيا وإيطاليا والأرجنتين.

وخص ديدييه ديشان مدرب فرنسا كريم بنزيمة بإشادة خاصة، بعدما كان المهاجم مرة أخرى في صدارة عرض هجومي رائع خلال الفوز الساحق 5/ 2 على سويسرا في المجموعة الخامسة بكأس العالم لكرة القدم.

أوتمار هيتسفيلد: "أعتقد أن بنزيمة لاعب من طراز رفيع يقاتل حقا من أجل الفريق"

وسجل بنزيمة هدفين وكان قريبا من إضافة هدف ثالث في فوز فرنسا على هندوراس في مباراتها الافتتاحية، وتسبب مرة أخرى في إزعاج لمدافعي سويسرا في استاد فونتي نوفا في سلفادور، حيث هز الشباك مرة واحدة وصنع هدفين آخرين.

ورغم أنه أهدر ركلة جزاء في الشوط الأول، إلا أن تحركاته وانطلاقاته سببت مشاكل مستمرة لسويسرا التي فشلت في إيجاد طريقة للسيطرة عليه.

وقال ديشان عن بنزيمة البالغ عمره 26 عاما: “أثبت بنزيمة أنه في حالة رائعة.. إنه في حالة جيدة جدا بدنيا وهو لاعب مرح ومن الطراز الأول”.

وأضاف: “إنه فقط مستمر في فعل ما كان يفعله معنا منذ البداية.. وما يفعله أيضا مع ريال مدريد، من المهم امتلاك لاعب مثله”.

وستكون المهارات المتعددة لبنزيمة مهمة في المنتخب الفرنسي الذي يبدو في حالة رائعة. وأمام هندوراس بدأ بنزيمة في مركز المهاجم الصريح، لكنه كان مؤثرا على نحو مماثل في الجناح الأيسر ضد سويسرا، بينما قاد أوليفييه جيرو الهجوم.

وبلغت نسبة تمريرات بنزيمة الصحيحة في مباراته ضد سويسرا 96 بالمئة، وتسديده على المرمى 8 تسديدات من أصل 5 بين المرمى، بالإضافة للمسه الكرة 40 مرة.

وشكل بنزيمة خطورة كبيرة على دفاع سويسرا التائه، حيث فقد السيطرة على لاعب ريال مدريد الذي صال وجال بدفاعات الخصم، بمساندة أوليفييه جيرو الذي قام بدور كبير خلال المباراة.

واكتسب صاحب 26 عاما ثقة زملائه، وأصبح عنصرا أساسيا في بناء الهجمة الفرنسية، فصنع 6 كرات سحرية طوال الـ90 الدقيقة.

هكذا ربح بنزيمة (الجمعة) الرهان عقب إهداره لركلة الجزاء، فالجميع كان يتوقع تشتت ذهنه، ولكنه أثبت أنه مهاجم من طينة الكبار، وبات من المنتظر تصدره قائمة هدافي البطولة، حيث يحتل المركز الثالث بالقائمة متساويا مع كل من أريين روبن وروبين فان بيرسي وتوماس مولر برصيد 3 أهداف.

ديدييه ديشان: "أثبت بنزيمة أنه في حالة رائعة إنه في حالة جيدة جدا بدنيا"

وفي الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع للشوط الثاني، أحرز بنزيمة هدفا رائعا، من خارج منطقة الجزاء، ولكن تم إلغاؤه بسبب إطلاق حكم اللقاء صافرته قبل أن تصل الكرة لكريم، ليحرم اللاعب من تسجيل هدف يساعده على تصدر قائمة هدافي البطولة، وليكون الهدف الثاني الذي يتم حرمانه منه بعد احتساب هدف سجله في مرمى هندوراس كهدف عكسي سجله الحارس.

ليتذكر عشاق كرة القدم الجدل الذي ثار في 1978، حين حرم الحكم الويلزي كلايف توماس البرازيلي زيكو من هدف الفوز أمام السويد في ظروف مماثلة تقريبا.

وقال بنزيمة للصحفيين بعد حصوله على جائزة أفضل لاعب في المباراة: “لم أسمع الصفارة، لذلك سددت وسجلت الهدف، لكني أعتقد أن ما يهم هو الانتصار والطريقة التي حققناه بها”.

كما أشاد أوتمار هيتسفيلد مدرب سويسرا -الذي وصف الهزيمة الثقيلة بأنها “يوم أسود” على فريقه- بآداء بنزيمة.

وقال المدرب الألماني: “أعتقد أن بنزيمة لاعب من طراز رفيع.. يقاتل حقا من أجل الفريق ويسجل ويثبت ذلك في كل المباريات”.

وفي ظل تعثر فرنسا في التصفيات استبعد ديشان بنزيمة في سبتمبر، لكنه عاد كبديل وسجل الهدف الأخير في الفوز 6/ صفر وديا على أستراليا في أكتوبر ليضع حدا لغياب استمر 16 شهرا عن هز الشباك مع بلاده. وأحرز بنزيمة الآن تسعة أهداف في آخر ثماني مباريات دولية.

23