كلاسيكو الترجي والصفاقسي يشعل الدوري التونسي

يحتدم الصراع في الأمتار الأخيرة من منافسات الدوري التونسي لكرة القدم، حيث تتواصل المعركة بين المتصدر الترجي الرياضي وملاحقه المباشر النجم الساحلي بعد بقاء جولتين على نهاية السباق.
السبت 2017/05/06
عزيمة على التحدي

تونس - يتطلع الترجي الرياضي التونسي إلى تجاوز عقبة كبيرة في طريقه إلى التتويج بلقب الدوري التونسي لكرة القدم عندما يستقبل الصفاقسي الأحد ضمن الجولة التاسعة من منافسات مرحلة التتويج بالمسابقة.

ويتصدر الترجي مجموعة التتويج بـ20 نقطة بفارق نقطة عن النجم الساحلي، الذي سيواجه نجم المتلوي بنفس الجولة قبل أن يلتقي الفريقان في الجولة الأخيرة والتي ستكون حاسمة في تحديد هوية بطل الدوري.

لكن وقبل تفكير الترجي في مواجهته الأخيرة المرتقبة مع النجم، ينبغي عليه تجاوز عقبة ضخمة، وهي مباراة الصفاقسي للحفاظ على الصدارة من أجل خوض المباراة الأخيرة بفرصة تحقيق الفوز أو التعادل.

ورغم أن الصفاقسي تراجع مؤخرا، حيث يحتل الترتيب الرابع بـ9 نقاط، متفوقا على نجم المتلوي بفارق الأهداف وخلف الأفريقي الثالث بنقطة، إلا أنه يبقى من الأسماء الكبيرة على الساحة التونسية.

ومن ناحية أخرى دخلت إدارة النادي الصفاقسي في مفاوضات جادة مع بعض المدربين الأجانب بحثا عن بديل للأرجنتيني نستور كلاوزن. ومن بين الأسماء المطروحة الإسباني فيكتور ميناز إلى جانب مدربين من البرتغال ويوغسلافيا لم يكشف النقاب عنهما حتى الآن.

وأوضح الأرجنتيني كلاوزن أنه على علم بتحركات الصفاقسي للبحث عن بديل له. وأضاف “عقدي مع النادي ينتهي خلال الشهر المقبل، وأنا على علم بأن التجربة مع الفريق التونسي لن تستمر”.

وتجدر الإشارة إلى أن النادي الصفاقسي عانى في الجولات الأربع الأخيرة من عدم جلوس نستور كلاوزن على دكة البدلاء، بسبب رفض الاتحاد التونسي لكرة القدم منحه الإجازة الفنية، لأن الملف الخاص به لا يتضمن شهادة مدرب، وهو ما جعل مساعده كريم دلهوم يتكفل بقيادة الفريق من على دكة البدلاء.

الأفريقي يحل ضيفا على اتحاد بنقردان للحفاظ على المركز الثالث الذي يضمن له المشاركة في الكونفيدرالية

ويرفع الفريقان شعار الفوز في المواجهة، فالترجي يريد الحفاظ على صدارته وحظوظه القوية في التتويج، فيما يرغب الصفاقسي في اقتناص المركز الثالث، بحثا عن حجز مكان خلال الموسم المقبل ببطولة الكونفيدرالية.

وقال معين الشعباني، المدرب المساعد للترجي، إن “الترجي سيلعب للفوز بالنقاط الثلاث في مباراة الأحد”.

وأضاف “اللعب في ملعب رادس وأمام جمهورنا سيعطينا دفعة معنوية كبيرة لتحقيق الفوز ومواصلة تصدر المجموعة”.

وختم “ندرك جيدا أن المهمة لن تكون سهلة أمام الصفاقسي، لكن سيكون الفوز حليفنا، وسنواصل المسيرة بثبات نحو منصة التتويج خصوصا وأن مصيرنا بأيدينا”.

وفي الطرف المقابل ينتظر النجم الساحلي، الذي يستقبل نجم المتلوي، هدية الصفاقسي له بإسقاط الترجي، إلا أنه يجب عليه أولا الفوز على ضيفه الذي قدم عروضا قوية هذا الموسم.

وقال الفرنسي هيبار فيلود، مدرب النجم الساحلي، إن “المهمة أمام نجم المتلوي لن تكون سهلة”. وأضاف “نجم المتلوي فريق محترم جدا وعلينا ألا نستسهل المهمة وأن نلعب بكل ما لدينا من إمكانيات للخروج بنقاط المباراة الثلاث”.

وتابع “النجم جاهز لبقية المشوار وأكد ذلك في كلاسيكو الأفريقي (2-1).. سنلعب من أجل اللقب حتى آخر لحظة في السباق.. لذلك علينا الفوز قبل موقعة الترجي الأخيرة”.

ويحل الأفريقي (الثالث بـ10 نقاط) في المباراة الأخيرة، ضيفا على اتحاد بنقردان الذي لم يحصد سوى نقطة وحيدة بحثا عن الفوز للحفاظ على المركز الثالث الذي يضمن له المشاركة في الكونفيدرالية.

لكن الأفريقي ليس في أفضل حالاته خاصة من الناحية المعنوية، بعد هزيمتين متتاليتين أمام الترجي والنجم الساحلي، كما أن فريق بنقردان سيحاول الرد على السداسية التي فاز بها الأفريقي في لقاء الذهاب.

وأكد رشيد الزمرلي، الناطق الرسمي للنادي الأفريقي، أن فريقه ابتعد عن المنافسة على لقب الدوري التونسي لكرة القدم هذا الموسم، بسبب المظالم التحكيمية.

22