كلوب: مباراتنا مع دورتموند انعكاس للكرة الأوروبية في أبهى صورها

السبت 2016/04/16
كفاءة عالية

لندن - تحدث يورغن كلوب مدرب ليفربول عن الشجاعة قبل مواجهة بوروسيا دورتموند في الدوري الأوروبي لكرة القدم، لكن المدرب المتحمس كان يتساءل بداخله عن مدى قدرة فريقه على القيام بهذه العودة المذهلة. وتأخر ليفربول 2-0 أمام الفريق السابق لمدربه الحالي في أول 9 دقائق، و3-1 في بداية الشوط الثاني، لكن بفضل مساعدة جماهيره الوفية نجح في العودة والفوز 4-3 في الوقت بدل الضائع.

وسجل ديان لوفرين هدف الفوز بضربة رأس لتنطلق الاحتفالات في ملعب إنفيلد بين الجماهير التي لم تصدق ما حدث، بينما بدت الحسرة على الفريق الضيف الذي كان قريبا من التأهل.

ويمكن إرجاع الفضل لكلوب الذي قضى 7 مواسم رائعة مع دورتموند قبل الوصول إلى ليفربول في مستوى الفريقين وحديثه مع فريقه المصدوم بين شوطي المباراة.

وقال المدرب الألماني “من الصعب الحفاظ على شجاعتنا بين الشوطين لكننا اتفقنا على القيام بما هو مستحيل”. وكشف المهاجم ديفوك أوريغي، الذي توج مستواه الرائع بتسجيل هدف في الشوط الثاني ما قاله مدربه، ليشعل هذه العودة.

وأضاف “المدرب قال إن علينا صنع لحظات يمكن أن نحكيها لأبنائنا وأحفادنا وجعلها ليلة استثنائية للجماهير”. وتابع “عندما سجلنا الهدف الأول شعرنا بأنها قد تكون لحظة استثنائية”. وبدت أنها أي شيء إلا ذلك بعد أن سجل هنريخ مخيتاريان وبيير إيمريك أوباميانغ هدفين وضعا دورتموند في المقدمة.

واعتبرت المباراة معركة بين مدربين متناقضين هما كلوب المتحمس دائما وخليفته في دورتموند توماس توخيل الأكثر هدوءا. وفي النهاية انتصر مدرب ليفربول الذي يمكن أن يدعي أن تأثيره كان الأكبر على المواجهة.

وقال كلوب “عندما أشركت دانييل ستوريدج وجو ألين أوضحنا للفريق المنافس أن علينا إظهار شخصيتنا”.

وأضاف “هذه هي الكرة الأوروبية في أبهى صورها. من الصعب تصديق ما حدث. أهنئ فريقي”.

وفي المقابل قال ماركو رويس، نجم فريق بوروسيا دورتموند الألماني، إنه لا يصدق خروج فريقه من الدوري الأوروبي. وأضاف رويس “لا يمكن وصف ما حدث في بضع كلمات”. وأردف الدولي الألماني “لعبنا بشكل جيد في أول 45 دقيقة، وتمكنا من التقدم مبكرا”.

وتابع “لكننا لم نقدم نفس المستوى في الشوط الثاني، سواء على المستوى الهجومي أو الدفاعي”.

ومن جانب آخر تحدث أوناي إيمري، مدرب نادي إشبيلية الأسباني، لوسائل الإعلام بعد عبور فريقه لنصف نهائي الدوري الأوروبي، مؤكدا شعوره بالسعادة لهذا الحدث.

وأكد إيمري على العلاقة الخاصة التي تربط فريقه بالمسابقة الأوروبية وقال “لدينا علاقة خاصة مع هذه المسابقة.. الآن أنا سعيد للغاية بالعبور إلى نصف النهائي وهذه الليلة للاستمتاع بهذا التأهل”. وتابع متحدثا عن مستوى الفريقين “لأكون صريحا.. بلباو كان في بعض أوقات المباراة صاحب الأفضلية لكن هذه هي كرة القدم، تعلمك أنه يجب أن تعاني قبل تذوق النجاح”.

وواصل “الفريق اليوم قدم مباراة جيدة وعرف كيف يتعامل مع المباراة، الآن يتملكني شعور بالهدوء بعد الكثير من التوتر الذي لازمنا أثناء المباراة”.

23