كلوب يعيد الحياة لليفربول

الثلاثاء 2015/11/24
ليفربول يأمل في مواصلة صحوته تحت قيادة كلوب

لندن - كال لاعبو ليفربول الذي ينافس في الدوري الإنكليزي الممتاز المديح لأسلوب لعب المدرب يورغن كلوب عقب الانتصار الكبير 4-1 على مانشستر سيتي في ملعب الاتحاد.

وحل المدرب الألماني كلوب بديلا لبريندان رودجرز، الذي أقيل الشهر الماضي، ليستطيع إعادة الحياة للتشكيلة التي عانت تحت قيادة المدرب السابق.

وتلقى الفريق هزيمة واحدة في آخر ثماني مباريات خاضها تحت قيادة كلوب، وهو ما جعل اللاعبين يدركون أن الثقة تزداد مع كل نتيجة إيجابية تتحقق.

وكان ثمانية من بين 11 لاعبا في التشكيلة الأساسية التي خاضت مباراة السبت، قد بدأوا أيضا المباراة التي خسرها الفريق أمام مانشستر يونايتد 3-1 في 12 سبتمبر الماضي، وهي المباراة التي شكلت بداية النهاية لمسيرة رودجرز.

وظهر ليفربول، الذي بدا كفريق يخلو من الإبداع والثقة في النفس أمام يونايتد، بشكل مختلف أمام سيتي حيث دفع منافسه لارتكاب الكثير من الأخطاء كما شن هجمات مرتدة سريعة بطريقة أعادت للأذهان أفضل أيام كلوب مع ناديه السابق بروسيا دورتموند الألماني.

ونقل عن ديان لوفرين قلب دفاع الفريق قوله “إنها أفضل خطة لعب من المدرب. منحنا المدرب الكثير من الثقة في النفس. تحدث إلينا في اليوم الأول عن وجود الكثير من المحيطين بالنادي الذين يشككون في قدراته، إلا أن الثقة في النفس زادت بعد توليه المسؤولية”.

وأضاف “نحن نعمل بأقصى جهد ممكن. نعدو الآن أكثر من أي وقت مضى وأكثر من أي فريق آخر في الدوري الإنكليزي الممتاز”.

واتفق سيمون مينيوليه حارس مرمى الفريق مع تقييم لوفرين للمباراة التي دفعت ليفربول نحو المركز التاسع في جدول الترتيب وأزاحت سيتي من على القمة ليتراجع إلى المركز الثالث.

وقال مينيوليه “قبل المباراة وضع المدرب خطة لنا وقد كانت مثالية بالفعل”.

وأضاف “ما قاله قبل المباراة نفذ. قال إنه يجب ألا ندعهم يلتقطون أنفاسهم”.

ويأمل ليفربول في مواصلة صحوته تحت قيادة المدرب الألماني عندما يستضيف بوردو الفرنسي في الدوري الأوروبي يوم الخميس المقبل.

23