كهف إسباني يتيح للسياح تجربة الحياة على المريخ

وكالة أسترولاند تتيح للسياح تجربة الحياة على كوكب المريخ داخل مستعمرة بشرية ي كهف تبلغ مساحته نحو 1.5 كيلومتر مربع في ظروف تحاكي الواقع.
الثلاثاء 2019/09/03
تجربة ممتعة لمدة أربعة أيام

كانتابريا (إسبانيا) – أصبح من الممكن للسياح حاليا تجربة الحياة على كوكب المريخ في رحلة مماثلة للرحلة إلى الكوكب الأحمر، وذلك بفضل ما يسمّى محطة آريس، الخاصة بوكالة أسترولاند، التي تحاكي بيئة كوكب المريخ في كهف بشمال إسبانيا.

وعمل علماء ومهندسون معماريون ومطورون على تحويل الكهف الذي تبلغ مساحته نحو 1.5 كيلومتر مربع وارتفاعه 60 مترا قرب أريدوندو في منطقة كانتابريا لمستعمرة بشرية تماثل تلك التي ستكون ضرورية للحياة على المريخ.

وكالة أسترولاند

ويخضع المشاركون في التجربة لدورات تدريب عبر الإنترنت لمدة 26 يوما إضافة إلى تدريب مكثف في سانتاندير قبل أن يدخلوا الكهف لمدة أربعة أيام.

وخلال فترة إقامتهم يقوم المشاركون، الذين يُطلق عليهم وصف أسترولاندرز، بجولات سير في الفضاء ومحاكاة الشعور بانعدام الوزن ويتعلّمون كيف ينمون الطعام في مختبرات متخصصة.