كوبر يرحل عن تدريب أوزبكستان

القرعة أوقعت المنتخب القادم من آسيا الوسطى في المجموعة الرابعة في التصفيات الآسيوية مع فلسطين وسنغافورة واليمن والسعودية.
الثلاثاء 2019/09/24
أول ضحية للتصفيات الآسيوية

هونغ كونغ – استغنت أوزبكستان عن خدمات هيكتور كوبر مدرب المنتخب الوطني الاثنين، ليصبح أول ضحية للتصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم 2022 لكرة القدم. وعيّنت أوزبكستان كوبر في أغسطس 2018 وقاد البلاد إلى دور الستة عشر في كأس آسيا في يناير، لكنه تجرّع هزيمة مفاجئة 2-0 أمام المنتخب الفلسطيني، الشهر الماضي في افتتاح مشوار التصفيات.

وأعلن اتحاد كرة القدم في أوزبكستان في بيان على موقعه على الإنترنت أن المدرب الأرجنتيني ترك منصبه. وقاد كوبر (63 عاما) منتخب مصر للتأهل لنهائيات كأس العالم 2018 في روسيا، كما قاد فالنسيا للظهور في نهائي دوري أبطال أوروبا مرتين متتاليتين في 2000 و2001. ولم يسبق لمنتخب أوزبكستان التأهل لكأس العالم، لكن المجموعة الحالية للاعبين يحدُوها الأمل في تحقيق هذا الإنجاز بعد فوز البلاد بكأس آسيا تحت 23 عاما في الصين مطلع العام الماضي.

وأوقعت القرعة المنتخب القادم من آسيا الوسطى في المجموعة الرابعة في التصفيات الآسيوية مع فلسطين وسنغافورة واليمن والسعودية. وهذه التصفيات مؤهلة لكأس العالم، إضافة إلى كأس آسيا 2023. ويستضيف منتخب أوزبكستان في العاشر من أكتوبر منتخب اليمن، قبل أن يحلّ ضيفا على سنغافورة بعدها بخمسة أيام.

22