كوبلر في طبرق لاستئناف محادثات السلام الليبية

الأحد 2015/11/22
كوبلر سيزور طرابلس لبحث مسار الحوار

طبرق (ليبيا) - قام المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة الجديد إلى ليبيا، مارتن كوبلر، ظهر أمس السبت، بزيارة إلى مدينة طبرق شرق ليبيا في محاولة لدفع عجلة الحوار بين الأفرقاء الليبيين.

وقال محمد الدايري، وزير الخارجية والتعاون الدولي بحكومة طبرق المعترف بها دوليا، إن “المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة الجديد، مارتن كوبلر، وصل ظهر السبت إلى مدينة طبرق، وكنت في استقباله بالمطار”.

وبحسب الدايري فإن المبعوث الأممي سيجتمع خلال الزيارة، التي لم يحدد مدتها، معه (وزير الخارجية)، كما سيلتقي بالنائب الثاني لرئيس المجلس، احميده حمد حومة، ومجموعة من أعضاء المجلس.

وأكد وزير الخارجية الليبي أن “اجتماعات كوبلر ستتركز حول عدة نقاط مهمة، لعل أهمها موضوع الحوار الوطني وحكومة الوفاق”، مشيرا إلى أن “المبعوث الأممي إلى ليبيا سيعقد بعد انتهاء لقاءاته في طبرق مؤتمرا صحفيا لتوضيح أسباب ونتائج الزيارة”.

وتُعد هذه الزيارة الأولى، التي يقوم بها المبعوث الجديد إلى ليبيا، والتي ستشمل أيضا لقاءات رئيس المؤتمر الوطني المنحل في طرابلس بجانب العديد من الأطراف الفاعلة وفقا لمصادر متطابقة .

ومن المتوقع أن يلتقي كوبلر وفريق بعثة الأمم المتحدة، اليوم الأحد، رئيس وأعضاء المؤتمر الوطني في طرابلس، بعد المشاورات في طبرق، المتعلقة بمسار الحوار الوطني، ودفع الأطراف للقبول بالتشكيلة الحكومية، التي عرضها المبعوث السابق برنادينو ليون، فضلاً عن البدء في وضع الترتيبات الأمنية اللازمة المرافقة للتوقيع على الاتفاق السياسي.

وأعلن الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، رسمياً في 4 نوفمبر الجاري، تعيينه الدبلوماسي الألماني مارتن كوبلر، ممثلاً خاصاً له ورئيساً لبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، خلفاً للإسباني برناردينو ليون، لكن الأخير لا يزال منخرطا في محادثات السلام بين الفرقاء الليبيين، والتي كان قد أدارها لمدة عام.

2