كوركوت أول ضحايا المدربين في ألمانيا

شتوتغارت كان قد تعاقد مع كوركوت في أواخر يناير خلفا لهانس وولف الذي أقيل بسبب سوء النتائج.
الاثنين 2018/10/08
غياب النتائج

برلين - بات تايفون كوركوت، المدرب التركي-الألماني لفريق شتوتغارت، أول المقالين من منصبهم في الموسم الحالي من الدوري الألماني لكرة القدم، وذلك على خلفية النتائج السيئة التي يحققها الفريق.

وتوجه النادي في بيان بالشكر إلى المدرب الذي تعاقد معه في أواخر يناير 2018، معتبرا أن “نقص التطور على الصعيد الرياضي هذه السنة وسوء النتائج، دفعانا إلى اتخاذ هذا القرار”.

وبعد سبع مراحل على انطلاق الموسم الجديد من البوندسليغا، يجد شتوتغارت نفسه في ذيل ترتيب الدوري (المركز الـ18 الأخير) بفوز واحد وتعادلين، مقابل أربع هزائم آخرها 1-3 أمام مضيفه هانوفر السبت.

وأوضح شتوتغارت في بيانه أن الخسارة الأخيرة أعقبتها “نقاشات مكثفة” أفضت في نهاية المطاف إلى قرار الاستغناء عن المدرب ومساعديه “بمفعول فوري”، على أن يتولى أندرياس هينكل مهامه بشكل مؤقت.واعتبر رئيس شتوتغارت ولفغانغ ديتريش أن القرار “كان صعبا للغاية (…) بعد التطور الإيجابي في الموسم الماضي، كنا واثقين بأن ذلك سيستمر مع توفان كوركوت كمدرب في الموسم الجديد”.

وأضاف “للأسف، لم يكن الأمر على هذا النحو”. وكان شتوتغارت قد تعاقد مع كوركوت (44 عاما) في أواخر يناير خلفا لهانس وولف الذي أقيل بسبب سوء النتائج. وأنهى شتوتغارت الموسم الماضي في المركز السابع في البوندسليغا.

23