كورونا وتوسعة الحرمين يخفضان أعداد المعتمرين والحجاج

الخميس 2013/07/25
نصائح للتعامل مع كورونا

جدة- حضت وزارة الحج بالمملكة العربية السعودية كبار السن والمصابين بأمراض مزمنة على تجنب أداء مناسك العمرة والحج في إطار الاجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا الذي ادى الى وفاة 38 شخصا واصابة 65 اخرين في المملكة منذ سبتمبر الماضي.

ووضعت سلطات المملكة شروطا تتضمن «التوصية بتأجيل مناسك العمرة والحج لكبار السن والمصابين بالامراض المزمنة خصوصا». وسرعان ما استجابت السلطات الصحية في فرنسا لهذا الامر.

واكدت المديرية العامة للصحة الثلاثاء الماضي في رسالة عاجلة وجهتها الى الهيئات الطبية المعنية ان وزارة الصحة السعودية «اتخذت قرارا يقيد الحصول على تأشيرة بغرض الحج والعمرة».

واضافت ان «كبار السن والحوامل والاطفال والمصابين بامراض مزمنة وخصوصا القلب والسكري او الذين يعانون من مشاكل في التنفس او الكلى وضعف المناعة، لا يستطيعون الحصول على تأشيرة هذ السنة».

واشارت الى ان ابلاغها بقرار المنع تم «عبر قنوات دبلوماسية». ومع ذلك، قال زياد ميمش وكيل وزارة الصحة للطب الوقائي لوكالة فرانس برس «لم نتخذ اي احترازات خاصة بفيروس كورونا في المطارات. حتى الان منظمة الصحة العالمية لم توص باي اجراءات خاصة في مداخل الدول».

لكنه اكد «استمرار الرصد الوبائي للاشخاص القادمين للحج». وردا على سؤال حول فحوصات طبية خاصة بمواطني دول ينتشر فيها كورونا، اجاب ميمش «لا يوجد حتى الان. نتبع اشتراطات منظمة الصحة العالمية، واذا كانت هناك اشتراطات جديدة سنستخدمها».

كما تضمنت اشتراطات الوزارة «مجموعة من النصائح والارشادات الصحية التوعوية للمواطنين والمقيمين والمعتمرين والحجاج» وأكدت «اهمية التطعيم ضد الانفلونزا» خصوصا المصابين بأمراض مزمنة.

ومعظم الاصابات بهذا الفيروس القريب من الالتهاب الرئوي الحاد (سارس) قد سجلت في السعودية، وخصوصا في منطقة الاحساء. كما سجلت حالات اخرى في قطر والاردن وتونس والمانيا وبريطانيا وفرنسا وايطاليا.

3