كوريا الجنوبية تريد استضافة مشتركة لمونديال 2030

الأربعاء 2017/06/14
على طاولة النقاش

سيول - كشف الاتحاد الكوري الجنوبي لكرة القدم الثلاثاء أنه يريد إجراء محادثات مع الصين واليابان حول استضافة مشتركة لكأس العالم 2030، مع كوريا الشمالية أيضا، في مبادرة تهدف إلى تخفيف حدة التوتر في المنطقة.

وكان الرئيس الجديد لكوريا الجنوبية مون جاي-اين عرض أفكاره الطموحة على رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم السويسري جاني إنفانتينو في اجتماع بينهما الإثنين، على الرغم من علم المسؤولين الكوريين بأن الصين قد لا تكون محبذة لذلك.

وفي بيان للقصر الرئاسي الكوري الجنوبي، أوضح مون لإنفانتينو الإثنين أن الرياضة قد تلعب دورا في تخفيف حدة التوترات في المنطقة بقوله “في حال استضافت دول شرق آسيا، بما فيها الكوريتان، كأس العالم، فأعتقد بأن ذلك سيساعد على بناء السلام في شبه الجزيرة الكورية وفي المنطقة”.

ورد إنفانتينو حسب البيان بأنه يحترم “رؤية” الرئيس الكوري الجنوبي، وأنه سيناقش الاقتراح مع الرئيس الصيني عندما يلتقيه الأربعاء في بكين.

وتقاطع كوريا الشمالية غالبا الأحداث الرياضية التي تقام في جارتها الجنوبية، وكانت رفضت المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية في سيول عام 1988 بسبب رفض كوريا الجنوبية طلب بيونغ يانغ باستضافة مشتركة للألعاب.

في حال نجح اتحاد القارة العجوز بالظفر بشرف تنظيم نسخة 2030 فإن الصين ستركز على مونديال 2034

وقال المتحدث باسم الاتحاد الكوري لكرة القدم تشو جون-هيون “نريد بدء نقاشات مع الصين واليابان حول هذه الفكرة”. وسبق أن استضافت كوريا الجنوبية واليابان معا نهائيات كأس العالم 2002.

من جهته، قال رئيس الاتحاد الكوري الجنوبي للعبة تشونغ مونغ-جيو للصحافيين إن كوريا الشمالية، التي ليست لها علاقات دبلوماسية رسمية مع اليابان وكوريا الجنوبية، قد تكون حريصة على الاستضافة في حال وافقت جميع الدول الأخرى على المشاركة. لكنه أشار إلى أن الصين قد لا تحبذ ذلك لأنها تريد على ما يبدو استضافة البطولة الكروية الأكبر في العالم بمفردها.

وأعرب المسؤولون الصينيون عن رغبتهم في استضافة بلادهم لنهائيات كأس العالم في أقرب فرصة، والتي قد تكون في 2030.

يستقبل الرئيس الصيني شي جين بينغ الأربعاء رئيس الفيفا، في وقت تتزايد فيه الشائعات حول ترشيح محتمل للصين لاستضافة المونديال.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الصينية لو كانغ في مؤتمر صحافي الإثنين “تنظيم كأس العالم في الصين، هو حلم العديد من الصينيين. نتمنى أن يتحقق في أسرع وقت ممكن”.

وكان نائب رئيس الاتحاد الصيني لكرة القدم أعلن العام الماضي أنه يؤيد فكرة مونديال صيني عام 2030، علما بأنه عين في مايو الماضي في مجلس الفيفا الذي يحدد توجهات واستراتيجية المؤسسة العالمية.

وبحكم مبدأ المداورة الذي أقره الفيفا، فإن الصين لا يمكنها استضافة نسخة 2026 كون قطر ستستضيف نسخة 2022.

من جانبه يناضل الاتحاد الأوروبي للعبة من أجل ترشيح أوروبي عام 2030. وفي حال نجح اتحاد القارة العجوز بالظفر بشرف تنظيم نسخة 2030 فإن الصين ستركز على مونديال 2034. ولم تشارك كوريا الشمالية في أولمبياد سول 1988 ولكن يأمل مسؤولو كوريا الجنوبية في أن يرسلوا فريقا في العام المقبل خلال الأولمبياد الشتوي الذي سيقام في بيونجتشانغ.

ولم تتأهل كوريا الشمالية عندما نظمت دولتا كوريا الجنوبية واليابان مونديال 2002. ونقل عن إنفانتينو قوله إنه سيرفع موضوع المونديال عندما يلتقي بالرئيس الصيني شي جين بينغ الأربعاء. ويزعم أيضا أن الصين مهتمة بتنظيم مونديال 2030، وهناك تكهنات بوجود ملف مشترك بين أوروغواي والأرجنتين. يذكر أن أوروغواي نظمت أول مونديال في العالم في عام 1930.

22