كونتي بريء من قضية التلاعب بالنتائج

الثلاثاء 2016/05/17
كونتي تم اتهامه في قضية تلاعب بنتائج مباريات تنظر في كريمونا

روما - حصل أنطونيو كونتي، المدير الفني للمنتخب الإيطالي الأول لكرة القدم، على البراءة في جلسة استماع أولية في قضية تلاعب بنتائج مباريات، وذلك قبل أقل من شهر من خوض كأس الأمم الأوروبية (يورو 2016) بفرنسا.

وكان كونتي، الذي يرحل عن المنتخب الإيطالي بنهاية مشوار الفريق في يورو 2016 حيث يتولى تدريب تشيلسي الإنكليزي، واحدا من عدة متهمين في قضية تلاعب بنتائج مباريات تنظر في كريمونا.

وتتعلق التهمة التي واجهها كونتي بالفترة التي قضاها في تدريب سيينا عندما كان الفريق يتنافس بدوري الدرجة الثانية.

وقال كارلو تافيكيو رئيس الاتحاد الإيطالي لكرة القدم "سمعت عن الحكم ببراءة كونتي بشعور من الارتياح الشديد.. أخيرا حصل على البراءة. ثقتي به لم تهتز أبدا. الآن سنركز بشكل أكبر على يورو 2016".

وعندما كان مدربا لفريق يوفنتوس عام 2012، أوقف كونتي لأربعة أشهر.

23