"كونسيومد" فيلم عن الصحة

الخميس 2017/01/19
شركات الموت

واشنطن- يعالج فيلم كونسيومد (مستهلك) خطر استهلاك المواد والأغذية المعدلة جينيا، ويكشف حجم الضرر الذي تسببه لصحة الإنسان والتوازن البيئي والغذائي.

ويتطرق الفيلم إلى هذه الظاهرة المستفحلة في العالم عبر قصة أم تكتشف إصابة ابنها بجملة من الاضطرابات الخطرة التي لم يستطع الأطباء تحديد أسبابها بدقة، غير أنهم رجحوا أن تكون للأطعمة المعدلة علاقة بالأمر.

ويعرض الفيلم، بأسلوب شيق، مواجهة ثانية بين مزارع يعتمد البذور التقليدية وشركات التعديل الجيني ويحاول بذلك الدفاع عن استهلاك المزروعات البيولوجية والتصدي لنهم الشركات المصنعة للأطعمة المعدلة.

ويصف الأطباء هذه الهياكل بشركات الموت لأنها تدعي حماية العالم بالعلم وهي في الحقيقة تخلص الغذاء من فيتاميناته وفوائده وتكسبه قوة وهمية. وتناولت الكثير من الدراسات موضوع الفيلم، حيث أكدت دراسة منشورة في الصحيفة الدولية للعلوم البيولوجية تسبب الأغذية المعدلة وراثيا في تلف أعضاء الجسم واضطراباتها في إتمام وظائفها.

أخرج الفيلم داريل واين وهو من بطولة زوي ليستار جونز وداني غلوفر وفيكتور غاربر.

17