كيبتشوجي يفوز بماراثون برلين تحت الأمطار

الاثنين 2017/09/25
دائما في الموعد

برلين - أظهر البطل الأولمبي إيليود كيبتشوجي تحديا مفاجئا تجاه الإثيوبي المشارك لأول مرة جوي أدولا ليفوز بماراثون برلين المثير الأحد لكنه أخفق في محاولته تحطيم الرقم العالمي.

وقبل السباق كان كيبتشوجي ومواطنه الكيني ويلسون كيبسانج والإثيوبي كنينيسا بيكيلي يمنون النفس بكسر الرقم القياسي العالمي الذي يحمله دينيس كيميتو البالغ ساعتين ودقيقتين و57 ثانية، لكن بدلا من ذلك انتهى المطاف بكيبتشوجي إلى الدخول في منافسة ثنائية مع أدولا البالغ من العمر 26 عاما.

وانتظر العداء الكيني حتى علامة 41 كيلومترا للتفوق على آخر منافسيه في هذا السباق ليعبر خط النهاية في ساعتين وثلاث دقائق و32 ثانية. وأنهى أدولا الماراثون متأخرا بفارق 14 ثانية عن الفائز، بينما حل مواطنه الإثيوبي موسينيت جيريميو ثالثا بزمن بلغ ساعتين وست دقائق وتسع ثوان.

انتصار كيبتشوجي هو الثاني له في برلين بينما حققت الكينية غلاديس تشيرونو الفوز بماراثون السيدات في ساعتين و20 دقيقة و23 ثانية وهو أيضا الانتصار الثاني لها في برلين.

وقال كيبتشوجي للصحافيين “السعادة لا تسعني بالمشاركة في هذا السباق. الأحوال الجوية لم تكن مواتية بسبب الأمطار. لكن لحسن الحظ لم تكن هناك رياح قوية”.

منافسة شرسة

تابع “لم أكن أتوقع هذه المنافسة من أدولا لكني سعيد من أجله. هذه هي الرياضة”. وكان النجوم الثلاثة كشفوا عن نيتهم منذ بداية الماراثون حيث ركضوا بسرعة كبيرة في بدايته. وكانت هذه السرعة تماثل المعدل الذي ركض به الكيني كيميتو في السباق ذاته قبل ثلاث سنوات.

لكن سرعان ما أثر هطول الأمطار على سرعة المتسابقين ليبتعدوا عن الرقم العالمي بعد مرور 12 كيلومترا. وبعد مرور نصف السباق كان بيكيلي أول اسم كبير يتراجع وتبخرت آماله في أن يكون أول عداء يجمع بين الأرقام القياسية في سباقات خمسة آلاف متر وعشرة آلاف متر والماراثون بعدما تألق كيبسانغ وكيبتشوجي.

وحان الدور على كيبسانغ عندما خارت قواه بعد مرور 30 كيلومترا ليترك الساحة لصراع ثنائي بين كيبتشوجي وأدولا. وكان أدولا عازما على التفوق على العداء الكيني أبرز المرشحين وحاول الانفصال عنه بعد مرور 37 كيلومترا، لكن كيبتشوجي حافظ على هدوئه ليلحق بالعداء الإثيوبي بعد أربع دقائق. وبعدها انفصل كيبتشوجي عن أدولا مع اقترابهما من بوابة براندنبرغ الشهيرة.

طريق مفتوح

لم تواجه تشيرونو أي مقاومة في طريقها إلى الفوز لثاني مرة في العاصمة الألمانية، لكنها حققت زمنا أقل بدقيقة مما حققته قبل عامين. وحلت الإثيوبية روتي أغا في المركز الثاني بفارق 19 ثانية عن الفائزة بينما نالت الكينية فاليري ايابي المركز الثالث.

وأغلقت الشرطة العديد من الشوارع بالعاصمة الألمانية وإجراء تحويلات مرورية بهذه الشوارع لأصحاب الأعمال الطارئة بالمنطقة. وشارك في ماراثون برلين للجري أفضل العدائين بينهم اثنان من أحسن عدائي العالم وهما كنانيسا بيكيلي الإثيوبى وويلسون كيب سانج من كينيا، و58 ألفا و903 مشاركين ومشاركة على مستوى العالم.

22