كيت كامبل تسجل رقما قياسيا جديدا

الأحد 2015/11/29
كيت كامبل تحصد الألقاب تباعا

سيدني (أستراليا) – سجّلت السباحة الأسترالية كيت كامبل رقما قياسيا عالميا جديدا في سباق 100 متر سباحة حرة في الأحواض القصيرة أمس السبت في سباق احتلت فيه المركز الأخير.

وسجلت كامبل رقمها الجديد في نهائي سباق 200 متر سباحة حرة في البطولة الأسترالية للسباحة في الأحواض القصيرة، عندما انطلقت بكل قوة لتقطع أول 100 متر في زمن بلغ 50.91 ثانية. وبعد أن ضمنت الرقم القياسي العالمي أبطأت كامبل (23 عاما) من سرعتها وأكملت السباق، لكنها احتلت المركز الأخير. وفي حوض السباحة الأولمبي في سيدني قالت كامبل للصحفيين بعد السباق "تسجيل رقم قياسي عالمي واحتلال المركز الأخير في نفس السباق أمر غير عادي.. لكني سعيدة بذلك".

وكانت الأسترالية ليبي تريكيت سجلت الرقم القياسي السابق لهذا السباق في 2009 وكان 51.01 ثانية.

وكان ميتش لاركين سجل رقما قياسيا عالميا جديدا في سباق 200 متر ظهرا أمس الأول الجمعة في نفس البطولة.

وسبق لكامبل التتويج بألقاب أولمبية وفي بطولة العالم للسباحة، ويتوقع أن تكون أحد الأوراق الرابحة لبلادها في أولمبياد ريو دي جانيرو الصيفي في البرازيل في العام المقبل.

ويتوقع أيضا أن تواجه كيت كامبل منافسه قوية من شقيقتها الأصغر برونتي كامبل التي فازت بلقبي سباقي 50 و100 متر سباحة حرة في بطولة العالم في روسيا هذا العام.

واختيرت كيت كامبل بطلة العالم في سباق 100 متر سباحة حرة كأفضل سباحة في أستراليا لعام 2014، وذلك عقب فوزها بأربع ميداليات ذهبية في بطولة بان باسيفيك وثلاث ذهبيات في دورة ألعاب الكومنولث في السنة ذاتها. وتحمل السباحة البالغة من العمر 23 عاما والتي فازت بنفس الجائزة عام 2013 أيضا أسرع زمن في سباق 100 متر سباحة حرة عام 2014 وهو 52.62 ثانية، وتتقاسم أسرع زمن في سباق 50 مترا سباحة حرة بعد أن سجلت 23.96 ثانية.

وشاركت كامبل إلى جانب شقيقتها برونت وميلاني رايت وإيما ماكيون ضمن الفريق الأسترالي الفائز بسباق 4 في 100 متر سباحة حرة تتابع في دورة ألعاب الكومنولث 2014، بزمن قياسي عالمي بلغ ثلاث دقائق و30.98 ثانية مختصرة ثانية واحدة من الرقم السابق.

23