كيت وينسلت بستانية في حدائق قصر فرساي

الأربعاء 2015/04/15
وينسلت فائزة بجائزة أوسكار

لندن – تعود النجمة كيت وينسلت الفائزة بجائزة أوسكار إلى الشاشة الكبيرة بدور خبيرة تنسيق الحدائق التي أسندت إليها مهمة زراعة وتنسيق حدائق قصر فرساي الفرنسي.

لكن الممثلة البريطانية الشهيرة تقول إنها في واقع الأمر لا تعتني بحديقة منزلها بنفسها كثيرا.

وتلعب وينسلت في فيلمها الجديد “ايه ليتل كيوس” دور سابين دو بارا التي تولت مهمة زراعة بستان روك وورك جروف ضمن حدائق فرساي في فترة حكم الملك الفرنسي لويس الرابع عشر.

ويشارك في الفيلم الممثل آلان ريكمان في دور الملك وستانلي توتشي في دور شقيقه فيليب الذي كان دوق أورليانز.

وتؤدي وينسلت في الفيلم مشاهد تهذيب وتنسيق النباتات لكنها تقول إن تجربتها لا تعكس خبراتها في الواقع على الإطلاق.

وقالت للصحفيين بمناسبة العرض الأول للفيلم في لندن مساء الاثنين “لست بستانية. أتمنى لو كنت كذلك. في كل عام أقول سنزرع الجزر العام الحالي وسنزرع البندورة (الطماطم) ولكن بشكل ما تحول مشاغل الحياة دون تحقيق ذلك”.

ومن المقرر عرض الفيلم في بريطانيا يوم 17 أبريل الحالي وفي الولايات المتحدة نهاية يونيو.
24