كيري: أتطلع للعمل عن كثب مع الجبير

الخميس 2015/04/30
الجبير من العارفين ببواطن المشهد الدبلوماسي في واشنطن

واشنطن ـ قال وزير الخارجية الأميركي جون كيري الأربعاء إن وزير الخارجية السعودي السابق سعود الفيصل ساعد خلال أربعة عقود "بأعلى مستويات الدبلوماسية الدولية" في توجيه السعودية عبر عالم معقد للغاية، ووصفه بأنه من أكثر وزراء الخارجية حكمة على مستوى العالم.

وأضاف كيري في بيان له بشأن ترك الفيصل لمنصبه: "سأواصل السعي للحصول على مشورته وأقدر صداقته التي تكونت من خلال ساعات عديدة قضيناها نتباحث بشأن التحديات التي يواجهها بلداننا".

وقال كيري إن الفيصل من أكثر وزراء الخارجية حكمة على مستوى العالم "حيث عمل مع 12 من أسلافي وزراء الخارجية ويحظى بإعجاب عالمي".

وأضاف كيري في بيانه: "إذ نفتقد الأمير سعود كثيرا، أتطلع إلى مواصلة العمل عن كثب مع خلفه سفير السعودية لدى الولايات المتحدة عادل الجبير. لقد تعرفت على وزير الخارجية الجبير منذ فترة طويلة وقد تقابلنا حقيقة عندما كان دبلوماسيا شابا".

وقال إن "الجبير دبلوماسي ماهر ويحظى بالثقة لدى الكثير من المسؤولين الأميركيين، وتؤكد ترقيته مجددا على الروابط القوية والتاريخية بين السعودية والولايات المتحدة في هذا الوقت الحرج. أتمنى له حظا سعيدا في هذا المسعى الجديد والمهم".

يذكر أن عادل الجبير أصبح أول شخصية من خارج الأسرة الحاكمة تتولى منصب وزير الخارجية. وكان آخر منصب تولاه عادل الجبير قبيل تعيينه على رأس الدبلوماسية السعودية، سفيرا لبلاده في الولايات المتحدة.

ووزير الخارجية السعودي الجديد عادل الجبير من العارفين ببواطن المشهد الدبلوماسي في واشنطن، حيث يعدّ شخصية معروفة في دوائر الحكومة الأميركية ووجها مألوفا في قنوات التلفزيون الأميركي.

وتتضح مهارات الجبير في عرض القضايا نيابة عن الحكومة السعودية لكونه المسؤول الذي أعلن بدء حملة الضربات الجوية التي تقودها السعودية على قوات الحوثيين المتحالفين مع إيران في اليمن الشهر الماضي. وقد صاغ الجبير المبادرة في قالب وقف النفوذ الإيراني في بلد تعتبره الرياض فناءها الخلفي.

1