كيري يبحث في الأردن إحياء عملية السلام

السبت 2014/01/04
متظاهرون في رام الله يصفون كيري بأنه "لا يمثل سوى المصالح الإسرائيلية"

عمان ـ قال مصدر أردني مسؤول إن وزير الخارجية الأميركي جون كيري سيقوم بزيارة الى عمان السبت يلتقي خلالها كبار المسؤولين.

وأضاف المصدر لـصحيفة "الرأي" الأردنية أن المباحثات بين كيري والمسؤولين الأردنيين ستتركز على جهود السلام خصوصا المباحثات الجارية حاليا بين الفلسطينيين والاسرائيليين برعاية أميركية.

ويقوم كيري بهذه الجولة في المنطقة وهي العاشرة خلال نحو شهرين لمحاولة احراز تقدم على مسار المفاوضات الفلسطيني الاسرائيلي الذي ترعاه واشنطن وتتضارب الانباء حيال تطوراته.

وكان كيري التقى الجمعة مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس في رام الله لتعزيز اتفاق سلام إطاري بين إسرائيل والفلسطينيين.

وتأتي هذه المحادثات بعد يوم واحد من اجتماع كيري لمدة خمس ساعات مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وبدأ رأس الدبلوماسية الأميركية زيارته العاشرة خلال فترة تقل عن العام لمنطقة الشرق الأوسط لدفع إسرائيل والفلسطينيين إلى إنجاز الاتفاق قبل الموعد النهائي لمهلة التسعة أشهر المحددة للمحادثات والتي تنتهي في مايو المقبل.

ويهدف الاتفاق الأولي إلى جسر هوة الخلاف العميقة بشأن القضايا الجوهرية ومن بينها مسالة الحدود، ووضع القدس، والاعتراف المتبادل ومصير اللاجئين الفلسطينيين - قبل التوصل لاتفاق الوضع النهائي .

واستقبل المتظاهرون في رام الله ، حيث مقر حكومة السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية ، كيري بلافتات تدعوه إلى العودة إلى بلاده: "عد إلى وطنك" واصفة إياه بأنه :"عدو الشعب الفلسطيني" الذي لا يمثل سوى المصالح الإسرائيلية .

وكان كيري قد التقى في وقت سابق وزير الخارجية الاسرائيلي أفيجدور ليبرمان وهو قومي متشدد يشكك في إمكانية التوصل الى اتفاق لإنهاء الصراع الدائر بين الجانبين منذ عقود.

وقال كيري إن هذا التشكيك لن يثبط همته وأكد للصحفيين الخميس إنها "ليست مهمة مستحيلة ".

1