كيفية اختيار النظارة الشمسية المناسبة

العدسات ذات الألوان الداكنة غير المحتوية على حماية من الأشعة فوق البنفسجية تتسبب بأضرار في العين.
الاثنين 2021/03/01
النظارات الشمسية تحتوي على 4 أنواع فلاتر حماية

تعد النظارة الشمسية قطعة أساسية لا غنى عنها خلال فصل الصيف، حيث إنها تعد بمثابة درع الحماية من الأشعة فوق البنفسجية الضارة، فضلا عن أنها تضفي لمسة أناقة نهائية على المظهر.

وأوضحت أخصائية البصريات الألمانية سارا كوستر أن النظارة الشمسية المناسبة ينبغي أن توفر حماية كافية للعين من الأشعة فوق البنفسجية الضارة، وهو ما يمكن الاستدلال عليه من خلال علامة UV 400 الموجودة على ذراع النظارة أو عبارة “100 حماية من الأشعة فوق البنفسجية”.

وأضافت كوستر أن لون العدسات لا يعد دليلا على أن النظارة توفر حماية للعين من الأشعة فوق البنفسجية، حيث توجد عدسات شفافة توفر الحماية من أشعة الشمس الضارة.

كما تتسبب العدسات ذات الألوان الداكنة غير المحتوية على حماية من الأشعة فوق البنفسجية في الإضرار بالعين، نظرا لأن البؤبؤ يتسع في الظلام، ومن ثم تنفذ كمية أكبر من الأشعة الضارة إلى العين.

ومن جانبها أشارت أخصائية البصريات الألمانية بيجي كلايندينست، إلى أن النظارات الشمسية تحتوي على فلاتر الحماية التالية:

فلاتر الحماية من الشمس: وهي تحمي من الإبهار المطلق بفعل أشعة الشمس الشديدة.

الفلاتر الخاصة: وهي تمتص جزءا من مجال الضوء المرئي ذي الموجة القصيرة، وهي تستخدم مع أمراض عيون معينة.

فلاتر الاستقطاب: وهي تعمل على الحدّ من انعكاسات الأسطح اللامعة مثل الماء والمعادن.

فلاتر الضوء الأزرق: وهي تستخدم أثناء العمل أمام شاشة الكمبيوتر لامتصاص الضوء الأزرق المنبعث من الشاشة من أجل الحد من إجهاد العين.

وأشارت كوستر إلى أن العدسات الملونة تعمل على الحد من كمية الضوء النافذة إلى العين، ومن ثم يمكن للمرء الرؤية جيدا دون الحاجة إلى تضييق عينيه أثناء سطوع الشمس أو عند ممارسة الرياضات المائية أو الشتوية.

وتنقسم درجة التلوين إلى 5 فئات، حيث تسمح الفئة 0 بنفاذ الضوء بنسبة 80 إلى 100 في المئة، بينما تسمح العدسات الداكنة للغاية (الفئة 4) بنفاذ الضوء بنسبة 3 إلى 8 في المئة فقط. وتعد العدسات الداكنة للغاية مناسبة في الجولات الجبلية مثلا، بينما لا تعد مناسبة لقيادة السيارة.

21