لافروف: نشجع كل الليبيين على الحوار

السبت 2017/03/04
مباحثات صريحة

موسكو - قال سيرجي لافروف، وزير الخارجية الروسي، إن بلاده تعمل مع كافة الأطراف الليبية وترسل إلى الشخصيات المحورية في عملية تسوية الأزمة إشارات تشجعها على الحوار.

وكشف أن محادثاته مع رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية، فايز السراج، في موسكو الخميس، تركزت على سبل تجاوز الوضع المأساوي الذي نشب في ليبيا بعد التدخل العسكري لحلف الناتو.

واعتبر أن التطورات الراهنة في ليبيا تؤكد مرة أخرى أن إسقاط نظام مّا عن طريق تدخل عسكري خارجي لا يمكن أن يؤدي إلى نتائج إيجابية أبدا.

واعتبر لافروف أن طرح الموضوع كما لو كان طرف واحد فقط من الأطراف الليبية يستحق الاعتراف به دوليا، فيما يجب على الأطراف الأخرى الخضوع، لن يأتي بالنتائج الإيجابية المرجوة.

وأوضح أن تحقيق النتائج ممكن فقط عبر تشجيع النقاش بمشاركة كافة الشخصيات الليبية المتحاورة.

وأضاف أن من بين هذه الشخصيات: فايز السراج، رئيس حكومة الوفاق الوطني، و خليفة حفتر، قائد الجيش الوطني الليبي، وعقيلة صالح، رئيس مجلس النواب، مؤكدا أن موسكو ترسل إليهم جميعا الإشارات ذاتها حول ضرورة الانخراط في الحوار.

وقال السراج إن مباحثاته في موسكو كانت صريحة، وأنه أبدى استعداده للتعاون مع شركات روسية، وأن حكومته طلبت مساعدة الناتو في مكافحة الإرهاب.

4