لامبارد مديرا فنيا لتشيلسي

التعاقد مع فرانك لامبارد لم يكن مفاجئا، إذ سبق ذلك تحريره من عقده كمدرب لدربي كونتي تمهيدا لعودته إلى النادي.
الجمعة 2019/07/05
ثقة كبيرة

لندن – أكد فريق تشيلسي الإنكليزي لكرة القدم الخميس، أنه تعاقد رسميا مع لاعب وسطه السابق فرانك لامبارد للإشراف على الفريق خلفا للإيطالي ماوريتسيو ساري الذي عاد إلى بلاده لتولي مهمة تدريب يوفنتوس.

وتطرح مسألة الثقة التي منحها الفريق الإنكليزي لنجمه السابق لتولي الإشراف على الفريق أكثر من تساؤل لدى المحللين والفنيين، لكنها تعكس في المقابل توجها قائما في معظم الأندية الأوروبية  قوامه التركيز على العناصر التي سجلت حضورها في الفرق على غرار النجم زين الدين زيدان في ريال مدريد وأولي جونار سولسكاير في مانشستر يونايتد.

وكتب النادي اللندني في موقعه الرسمي “يسعد نادي تشيلسي أن يعلن أن فرانك لامبارد هو مدربنا الجديد”، مضيفا أن “أحد أفضل اللاعبين في تاريخنا لامبارد يعود إلى ستامفورد بريدج بعد أن وقع عقدا لثلاثة أعوام”.

ولم يكن التعاقد مع ابن الـ41 عاما مفاجئا، إذ سبق ذلك تحريره الاثنين من عقده كمدرب لدربي كونتي الذي يلعب في الدرجة الأولى الإنكليزية، تمهيدا لعودته إلى النادي الذي دافع عن ألوانه طيلة 13 عاما بين 2001 و2014 وأحرز معه 13 لقبا، بينها الدوري ثلاث مرات (2005 و2006 و2010)، ودوري أبطال أوروبا عام 2012 و”يوروبا ليغ” 2013.

وأعرب لامبارد عن سعادته بالعودة إلى الفريق الذي تركه عام 2014 ودافع عن ألوان مانشستر سيتي (2015-2014) ونيويورك سيتي الأميركي (2016-2015) قبل أن يعلن اعتزاله عام 2016، قائلا “أنا فخور جدا بالعودة إلى تشيلسي كمدرب. الجميع يعرف حبي لهذا النادي والتاريخ الذي يجمعنا، ومع ذلك فإن تركيزي الوحيد هو على الوظيفة الحالية والاستعداد للموسم المقبل”. وشدد “أنا هنا للعمل بجد وتحقيق المزيد من النجاح للنادي، وأتطلع بفارغ الصبر للبدء”.

ومن جانبها عبرت مديرة النادي اللندني مارينا غرانوفسكايا، عن فخرها بعودة النجم السابق لتشيلسي إلى حضن النادي كمدرب. وقالت غرانوفسكايا “إنه لمن دواعي سرورنا أن نرحب بعودة فرانك إلى تشيلسي كمدرب. يتمتع فرانك بمعرفة وفهم كبيرين بالنادي، وفي الموسم الماضي أثبت أنه أحد أكثر المدربين الشباب موهبة في اللعبة”.

وتابعت “بعد 13 عاما معنا كلاعب، حيث أصبح أسطورة النادي وهدافنا التاريخي، نعتقد أن هذا هو الوقت المثالي له للعودة ونحن سعداء لأنه قام بذلك. سنفعل كل ما في وسعنا لضمان حصوله على كل الدعم اللازم لتحقيق نجاح كبير”.

ورغم أن تشيلسي بدا على أهبة الاستعداد للإعلان عن تولي فرانك لامبارد مهمة المدير الفني لكن حسب ما أشارت تقارير صحافية فقد جرى تأجيل الإعلان لـ”سبب غريب”. ووفقا لصحيفة “ميرور” البريطانية، فقد شوهد لامبارد في ستامفورد بريدج في وقت سابق، الأربعاء، لوضع اللمسات الأخيرة على عودته لتشيلسي، لكن هذه المرة كمدرب وليس لاعبا.

23