لانا نسيبة.. المرأة الإماراتية تتقلد أرفع المناصب

الخميس 2013/09/26
لانا نسيبة باحثة متخصصة في برنامج البحث الخاص بالأمن

نيويورك - تسلم بان كي مون أمين عام الأمم المتحدة الأسبوع الفارط أوراق اعتماد السفيرة لانا زكي نسيبة مندوبة الإمارات الجديدة الدائمة لدى الأمم المتحدة، وبحث أمين عام الأمم المتحدة والسفيرة لانا نسيبة بعد مراسم تقديم أوراق الاعتماد، أوجه التعاون الثنائي بين منظمة الأمم المتحدة ودولة الإمارات.

وبهذه المناسبة أعرب الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان عن سعادته بتكليف لانا نسيبة لتكون سفيرة الدولة لدى الأمم المتحدة، مؤكداً دور الدولة الإيجابي النشط في المجتمع الدولي وتطلعها لتعزيز شراكتها مع منظمة الأمم المتحدة خلال هذه المرحلة الحرجة».

وأعربت السفيرة نسيبة في تصريح لها «عن فخرها بتمثيل دولة الإمارات العربية المتحدة في الوقت الذي تعمل فيه الدولة على تقوية التزاماتها إزاء التحديات الرئيسية التي تواجه منطقتنا والعالم بما فيها مسائل الأمن ونزع السلاح وحقوق الإنسان وتمكين المرأة والتنمية المستدامة».

وقالت: «أتطلع للعمل مع الرجال والنساء الاستثنائيين في الأمم المتحدة ومع الدول الأعضاء من أجل تعزيز خطة الأمم المتحدة الرامية إلى تحقيق الاستقرار والرفاه العالمي من خلال العمل المنسق». ولانا نسيبة هي باحثة متخصصة في برنامج البحث الخاص بالأمن ودراسات الإرهاب بمركز الخليج للأبحاث، وتتركز اهتماماتها البحثية على القضايا الأمنية لمنطقة الخليج خاصة على مشروع «الخليج منطقة خالية من أسلحة الدمار الشامل» الذي أطلقه المركز منذ عام 2004، وتناولت رسالة الماجستير التي أعدتها بكلية الدراسات الشرقية والأفريقية في لندن، حول العلاقة الأيديولوجية والسياسية بين التيار اليميني المسيحي في الولايات المتحدة ودولة إسرائيل، وقد حازت على شهادة الماجستير بدرجة امتياز.

وإلى جانب الدرجة العلمية المرموقة التي بلغتها الباحثة نسيبة دعمت أعمالها وخبراتها اختيارها لدى الأمم المتحدة من ذلك؛ أنها عملت بمنظمة اليونسكو في باريس كمستشارة لمشروعٍ خاص بالارتقاء بوضع المرأة العربية في مجال التدريب العلمي والتكنولوجي بمنطقة الشرق الأوسط، كما عملت بمجلس دعم التفاهم العربي- البريطاني المعروف بـ «كابو» (CAABU)، وذلك بالمملكة المتحدة.

12