لا اتصالات أميركية مشبوهة داخل دول الخليج

السبت 2015/01/10
العلاقات الأميركية الإماراتية قائمة على الاحترام المتبادل

دبي - نفت سفارة الولايات المتحدة الأميركية في الإمارات، ما نشره موقع إخباري بشأن طلب السلطات الإماراتية إبعاد موظف أميركي يعمل في القنصلية الأميركية بدبي بعد رصد اتصالات مشبوهة له تتنافى مــع الأعراف والتقاليد الدبلوماسية.

ونقلت صحيفة الاتحاد الإماراتية عن متحدث باسم السفارة قوله إن: “كل ما ورد في تلك التقارير مجرد ادعاءات لا أساس لها من الصحة”.

وكان موقع إخباري على شبكة الإنترنت نشر تقريرا تحدث فيه عن اختراقات دبلوماسية أميركية في العديد من الدول الخليجية، من بينها مملكة البحرين.

ونسب إلى مصادر خليجية قولها إنّه تم رصد محاولات أميركية مستمرة لفتح قنوات اتصال مع بعض القوى والجمعيات والشخصيات، بهدف استغلالها في إثارة الرأي العام في دول المنطقة وتأليبه ضدها.

وقال التقرير إن: “رصد اتصالات الموظف الأميركي في القنصلية الأميركية بدبي يعد من أبرز الحالات التي دأبت القنوات الدبلوماسية على القيام بها في العديد من الدول الخليجية العربية، مما حدا بالسلطات الإماراتية إلى طلب اعتباره شخصا غير مرغوب فيه”، وهو ما تبين عدم مصداقيته وفق مصدر دبلوماسي رسمي.

3