"لا سونتي دون لا سيات" فيلم عن الصحة

الخميس 2017/01/26
صحتك في طبق

باريس- يعرض الفيلم الوثائقي “لا سونتي دون لا سيات” (صحتك في طبق) جملة من المعلومات المستقاة من البحوث والإحصاءات والتجارب العلمية لدراسة العلاقة التي تربط بين الصحة والغذاء.

يؤكد معدو الفيلم أن جل الأغذية الحيوانية والأطعمة المصنعة تعد مصدرا أساسيا للإصابة بأغلب أمراض العصر البدنية والنفسية.

ويستعرض الفيلم ارتفاع الإصابة بأمراض القلب والشرايين، ففي الولايات المتحدة الأميركية، يتم تسجيل وفاة شخص واحد كل دقيقة جراء التعرض للسكتة القلبية.

ويكشف زيادة ضخمة في نسبة السمنة في فرنسا إلى 76 بالمئة، خلال الفترة التي تتراوح بين 1997 و2012.

ويبث الفيلم شهادة أحد الأشخاص، يدعى جوي أوكوان، ستتم متابعة حالته، يقول “أنا لا آكل لكي أعيش، أنا أعيش لكي آكل”. ويلخص قوله الدور المحوري الذي يلعبه الغذاء في حياتنا، فكل مناسباتنا الاحتفالية تقترن بما لذ وطاب من المأكولات والحلويات، دون أن ندرك أثر ذلك المباشر على الصحة.

ويتفق الباحثان كوليين كامببايل وكالدوال إيسالستين على أن الحفاظ على الصحة السليمة أمر في غاية البساطة، يتحقق بمجرد الاعتماد على أغذية بيولوجية غير مصنعة وذات مصدر نباتي.

17