لا للمبالغة في تنظيف البشرة

الأربعاء 2017/06/14
تنظيف لكن دون مبالغة

نبه مختصون إلى أن المبالغة في تنظيف البشرة أو العناية الخاطئة بها قد تنتج عنها مشاكل جلدية؛ حيث إنها تتسبب في تدمير طبقة الحماية الحمضية الطبيعية، كما تتدهور قدرة البشرة على الاحتفاظ بالرطوبة، مما يؤدي إلى جفاف البشرة.

وأشارت الجمعية الألمانية للأمراض الجلدية والحساسية إلى أنه ينبغي في حال جفاف البشرة استعمال مستحضرات العناية المحتوية على اليوريا؛ حيث إنها تساعد البشرة على الاحتفاظ بالرطوبة، مما يمنحها ملمسا أملس، كما أنها تخفف من الحكة وتحسّن بنية الطبقة العليا للبشرة. لذا فهي تعد مفيدة في حالات التهاب الجلد العصبي والإكزيما الجافة والصدفية.

ومن جهة أخرى قالت طبيبة الأمراض الجلدية الألمانية سابينه زينكر إن حمام البخار يساعد على التمتع ببشرة وردية وملساء كالحرير؛ حيث إنه يعمل على تدفق الدم في الجلد بصورة أفضل ويسهم في تنظيف المسام.

وأضافت زينكر في معرض حديثها لمجلة “أبوتيكن أومشاو” أن حمام البخار قد يشكل خطرا على الأشخاص، الذي يعانون من الأوردة العنكبوتية أو البشرة الحساسة؛ نظرا لأن التطبيقات الجمالية ذات فروق الحرارة الكبيرة، قد تتسبب في توسيع الأوردة بشكل إضافي.

21