لتوانيا تغرم من يستخدم الهاتف بالشارع

ليتوانيا تقر قانونا جديدا لخفض عدد ضحايا الحوادث المرورية تفرض بموجبه غرامة كبيرة على أي مواطن يعبر الطريق وهو يتحدث بهاتفه النقال.
الجمعة 2018/10/05
لن يتمكن المشاة من استخدام الهواتف المحمولة عند تجاوزهم الطريق

فيلنيوس - ستفرض غرامة كبيرة على أي مواطن ليتواني يعبر الطريق وهو يتحدث بهاتفه النقال. وقد أقرت ليتوانيا، الأربعاء الماضي، قانونا جديدا لخفض عدد ضحايا الحوادث المرورية.

وقال وزير النقل روكاس ماسيوليس خلال اجتماع للحكومة نقل مباشرة عبر التلفزيون “لن يتمكن المشاة من استخدام الهواتف المحمولة عند تجاوزهم الطريق”.

والغرامة المنصوص عليها في القانون لمخالفة كهذه قد تصل إلى 40 يورو.

وقد اعتمدت مدينة هونولولو الأميركية قانونا مماثلا العام الماضي لكنه أقل صرامة إذ يسمح للمشاة في عاصمة ولاية هاواي التكلم بهواتفهم لكنه يمنعهم من كتابة رسائل نصية.

وقتل في العام 2017، 68 من المشاة صدما بسيارات أو دراجات نارية في ليتوانيا العضو في الاتحاد الأوروبي.

وتفيد آخر الإحصاءات الأوروبية المتوافرة أن ليتوانيا تحتل المرتبة الثالثة في الاتحاد الأوروبي على صعيد ضحايا الحوادث المرورية بعد رومانيا ولاتفيا.

24