لجنة الخمسين المصرية تعلن رسميا انتهاء مهامها

الثلاثاء 2013/12/03
صورة تذكارية بعد اقرار الصيغة النهائية لدستور مصر

أعلن عمرو موسى رئيس «لجنة الخمسين» المعنية بتعديل الدستور المصري المعطَّل، الإثنين، رسمياً انتهاء أعمال اللجنة بعد إقرار مشروع الدستور في صيغته النهائية.

وجه موسى، خلال جلسة للجنة ظهر أمس، الشكر «إلى أعضاء لجنة الخمسين وإلى جميع من ساعدها للوصول إلى النتيجة المرجوة بداية من أعضاء الأمانة العامة لمجلس الشورى الذي استضاف اجتماعات اللجنة، و«لجنة العشرة» التي وضعت الأساس لعمل لجنة الخمسين، ومروراً بقوات الشرطة والجيش والإعلام وانتهاءً بمعاوني الخدمة».

وكان أعضاء لجنة الخمسين وافقوا، مساء الأحد، على جميع مواد مشروع الدستور البالغة 247 مادة، وأعلن محمد سلماوي أنه سيتم رفع المشروع ظهر اليوم، إلى الرئيس عدلي منصور الذي ترك له أعضاء اللجنة تحديد النظام الانتخابي.

وكانت «لجنة الخمسين» بدأت عملها في الثامن من أيلول/ سبتمبر الفائت، لتعديل مواد خلافية وردت في دستور 2012 الذي جرى تعطيله وفقاً «لخارطة مستقبل» توافقت عليها القوى السياسية والدينية.

4