لجنة برلمانية "أردوغانية" تشرف على التحقيق مع وزراء سابقين

الأربعاء 2014/05/07
ظافر تشاغليان وإيغمان باغيش وأردوغان البيرقدار، ثلاثة وزراء من أربعة متهمون بالفساد

أنقرة- قرر البرلمان التركي تشكيل لجنة برلمانية للتحقيق مع أربعة وزراء سابقين في حكومة رجب طيب أردوغان متهمين بالفساد، بحسب تقارير إعلامية.

وصوت على مشروع القرار 453 عضوا من أصل 469 في اقتراع سري في وقت متأخر، الاثنين، في حين رفض تسعة نواب التصويت، مقابل تحفظ ستة نواب وامتنع آخر عن الإدلاء بصوته.

جاء ذلك عقب الاستماع إلى دفاع ثلاثة من الوزراء السابقين الأربعة، فيما استخدم واحد منهم حق الصمت في التهم الموجهة لهم بالفساد تحت قبة البرلمان.

والوزراء المتهمون في فضيحة الفساد هم وزير الداخلية معمر جولار، ووزير البيئة أردوغان بيرقدار، ووزير الاقتصاد ظفر تشاغليان، والوزير المفوض بشؤون الاتحاد الأوروبي إيغمان باغيش.

وقد وردت أسماء هؤلاء الوزراء أثناء التحقيقات بعد الكشف عن فضيحة الفساد التي هزت أردوغان وحكومته منتصف ديسمبر العام الفارط.

وقد شكلت كتلة حزب العدالة والتنمية الحاكم في البرلمان التركي الأغلبية في هذه اللجنة البرلمانية الموكل إليها أمر التحقيق في التهم الموجهة ضد زملائهم من أعضاء الحزب الأمر الذي قد يكون فرصة سانحة لهم للتقليل من شأن تلك الاتهامات في مرحلة أولى ثم السعي من أجل تبرئتهم أمام القضاء، بحسب مصادر مطلعة.

وتتألف اللجنة البرلمانية المنوط بعهدتها هذا التحقيق من 15 عضوا، تسعة منهم من حزب أردوغان الحاكم المغتر بفوزه في الانتخابات البلدية والمحلية نهاية شهر مارس الفارط.

وفي تصويت آخر خلال الجلسة نفسها، التي استمرت حتى وقت مبكر، أمس الثلاثاء، رفضت الجمعية العمومية في البرلمان التركي اقتراحات مقدمة من كتلة حزب الشعب الجمهوري المعارض بتشكيل لجان تحقيق منفصلة لكل وزير على حدة.

وقد طالت فضيحة الفساد المدوية أبناء اثنين من الوزراء المذكورين ورجال أعمال وموظفين حكوميين.

كما تتهم الحكومة التركية بشكل غير مباشر جماعة “الخدمة” التي يتزعمها محمد فتح الله كولن بالوقوف وراء هذه العملية في مسعى لتقويض الحكومة، عن طريق امتدادات الجماعة المتغلغلة وبشكل ممنهج داخل مفاصل الدولة، لاسيما في مؤسستي الأمن والقضاء.

يذكر في هذا الصدد أن المدعي العام كان قد أعد، في وقت سابق، ملفات تحقيق بحق هؤلاء الوزراء السابقين، على خلفية مزاعم تورطهم مباشرة أو من خلال أقاربهم في عمليات فساد.

5