لجنة رباعية للبحث عن مدرب أجنبي للزمالك

الخميس 2016/02/11
خضوع لأمر الواقع

القاهرة - دفع أحمد حسام (ميدو) وحازم إمام مثلما كان متوقعا و”مخططا” ثمن هزيمة الزمالك أمام غريمه الأهلي بهدفين نظيفين، وظهوره بمستوى هزيل، حيث أعلن المستشار مرتضى منصور رئيس النادي إقالتهما على الهواء من خلال بيان أرسله للقنوات التي كانت تذيع اللقاء عقب انتهائه مباشرة.

كانت إقالة الجهاز الفني معدة مسبقا حسب ما علمت “العرب” وتحديدا تم الاتفاق عليها خلال اجتماع دعا إليه منصور في منزله ليلة المباراة، حيث تم الاتفاق خلاله على إقالة ميدو وحازم مع الإبقاء على محمد صلاح مدربا عاما، وإسماعيل يوسف الذي يحظى برضا أمير نجل رئيس النادي.
كان مجلس الإدارة الذي قاطع مباراة القمة، ولم يسافر إلى ملعب برج العرب بالإسكندرية اعتراضا على عدم نقل المباراة إلى القاهرة، عقد اجتماعا طارئا بعد دقائق من نهاية المباراة، لإعلان القرارات “سابقة التجهيز” ومنها الإبقاء على الجهاز المعاون بالكامل وإيقاف صرف مستحقات اللاعبين حتى نهاية الموسم.

كان حازم إمام دخل في نوبة بكاء عقب المباراة بسبب الخسارة، قبل أن يعلن عدم ندمه على قبول المهمة، مشيرا إلى أنه كان يعلم منذ البداية أن مهمته ستكون قصيرة في النادي.

وكان مرتضى منصور قد ناقش ملف المدرب الأجنبي قبل أيام من مباراة القمة، وعقب خسارة الفريق أمام الإسماعيلي بهدف دون رد في مسابقة الدوري، استقر مع مجلسه على عدد من الأسماء من بينها مدرب إنكليزي، وآخر فرنسي، بالإضافة إلى البرازيلي جورفان فييرا مدرب الفريق الأسبق وصاحب الحظوظ الأوفر في العودة إلى تدريب الفريق، باعتباره حقق نتائج جيدة على مستوى بطولة دوري المجموعتين الذي أقيم في موسم 2012- 2013، إلا أن البطولة لم تكتمل بسبب الأحداث السياسية والأمنية بالبلاد في ذلك الوقت.
الأمور تتجه نحو الاستقرار داخل الأهلي، حيث عرض محمود طاهر على زيزو الاستمرار في مهمته حتى نهاية الموسم

شكل منصور لجنة رباعية لاختيار المدير الفني الجديد، بعضوية ولديه أحمد وأمير، بالإضافة إلى الثنائي شريف منير حسن عضو المجلس، وخالد رفعت مدير التعاقدات والتسويق بالنادي.

وقال منصور في تصريحات مقتضبة للصحافيين، إن المدير الفني الأجنبي الجديد، سيكون صاحب سمعة كبيرة وعالمية في عالم التدريب، حتى يليق بمكانة الزمالك، منوها بأنه سيتحمل راتبه بالمشاركة مع الشركة الراعية للنادي، وعمرو الجنايني عضو مجلس إدارة النادي السابق.

كان رئيس الزمالك أجرى اتصالات هاتفية مع حسن شحاتة وحلمي طولان قبل مباراة القمة لاستطلاع آرائهما في قبول المهمة في حال إقالة ميدو.

ويعد الجهاز الفني الجديد هو الرابع الذي يقود النادي هذا الموسم، بعد البرتغالي جوسفالدو فيريرا، والبرازيلي ماركوس باكيتا، وأحمد حسام ميدو. في سياق متصل لم يتقدم رئيس الزمالك باستقالته كما سبق وأن أعلن في وقت سابق، غير أنه أعلن أنه تقدم بها لاجتماع مجلس إدارة النادي الذي رفضها بالإجماع.

وقرر منصور عودة إبراهيم صلاح لاعب الفريق الذي أعاره ميدو لنادي سموحة، عقب انتهاء فترة إعارته، وأن اللاعب سيكون له دور مهم مع الزمالك في الفترة المقبلة، وذلك بالرغم من إعلانه في وقت سابق على الهواء عدم عودة اللاعب للزمالك مجددا.

على صعيد النادي الأهلي، الذي حقق فوزا مستحقا على غريمه فريق الزمالك الثلاثاء، بدأت الأمور تتجه نحو الاستقرار، حيث عرض محمود طاهر رئيس النادي على زيزو المدرب المؤقت للفريق الاستمرار في مهمته حتى نهاية الموسم الحالي على الأقل، وذلك خلال اتصال هاتفي بينهما الأربعاء وهو ما وافق عليه المدير الفني حرصا على تجنب تعرض الفريق لهزات فنية إذا تم تغيير الجهاز الفني.

22