لعنة الإصابات تطارد منتخب الإكوادور

الثلاثاء 2015/11/10
أنطونيو فالنسيا نجم مانشستر يونايتد أبرز الغائبين عن تشكيلة الإكوادور

كويتو - سيفتقد منتخب إكوادور الأول لكرة القدم مجهودات لاعبيه إينر وأنطونيو فالنسيا أمام كل من أوروغواي وفنزويلا ضمن الجولتين القادمتين من تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 بروسيا.

وكان غوستافو كوينتيروس المدير الفني الوطني لمنتخب إكوادور قد وجه الدعوة في وقت سابق إلى خايمي أيوفي مهاجم نادي جودي كروز الأرجنتيني لخوض المباراتين المقبلتين. وقال كوينتيروس إنه استنجد بخدمات أيوفي ليحل بديلا لإينر فالنسيا مهاجم ويستهام بعد تعرضه لإصابة يوم السبت الماضي خلال مباراة في مسابقة الدوري الإنكليزي.

ويعتبر إينر فالنسيا ثاني اللاعبين المستبعدين من قائمة منتخب إكوادور بداعي الإصابة، حيث أن أنطونيو فالنسيا أبرز نجوم المنتخب الإكوادوري ولاعب مانشستر يونايتد الإنكليزي لن يتمكن من العودة للملاعب قبل أسبوعين أو ثلاثة أسابيع بسبب الإصابة التي يعاني منها في كاحل القدم اليسرى.

وتحوم الشكوك أيضا حول لحاق ريناتو إيبارا لاعب فيتيس أرنيهم الهولندي، بالمباراتين المذكورتين بسبب الإصابة أيضا.

وأضاف المدرب الإكوادوري “لن يتم ضم أي لاعب آخر في الفترة الحالية”. وطبقا للمعلومات الواردة من اتحاد الإكوادور لكرة القدم، وصل بعض اللاعبين المحترفين إلى معسكر المنتخب مثل كريستيان نوبوا وخوان كارلوس باريديس ومايكل أريو ووالتر أيوفي وسيغوندو كاستيو وفليبي كايسيدو، فيما ينضم الثنائي فيدل مارتينيز وفريكسون إيرازو إلى معسكر الفريق في وقت لاحق.

وتواجه إكوادور في المرحلة المقبلة من التصفيات منتخب أوروغواي في العاصمة كويتو في 17 نوفمبر الجاري ثم تلاقي فنزويلا بمدينة بويرتو أورداز.

من ناحية أخرى ضم الأرجنتيني خورخي سامباولي المدير الفني لمنتخب تشيلي الأول لكرة القدم أربعة لاعبين من الأندية المحلية استعدادا لمباراتي فريقه المقبلتين أمام كولومبيا وأوروغواي. وكان سامباولي قد وجه الدعوة في وقت سابق لـ19 لاعبا محترفا في الدوريات الخارجية قبل أن يكمل القائمة إلى 23 لاعبا بضم أربعة لاعبين آخرين من الدوري المحلي.

وضم المدرب الأرجنتيني الحارسين جوني هيريرا لاعب يونيفرسيدادا دي تشيلي وكريستوفر نوسيلي لاعب يونيفرسيداد كاتوليكا بالإضافة إلى لاعبي وسط الميدان جيان بياوسيغور من كولو كولو ومارك غونزاليز من يونيفيرسيداد كاتوليكا.

وضمت القائمة الرئيسية لسامباولي أسماء اللاعبين أليكسيس سانشيز نجم أرسنال الإنكليزي وأرتورو فيدال لاعب وسط ميدان بايرن ميونيخ الألماني، بالإضافة إلى كلاوديو برافو حارس مرمى برشلونة وقائد منتخب تشيلي، الذي يشكل برفقة سانشيز وفيدال العمود الفقري للفريق الذي فاز بلقب بطولة كوبا أميركا الأخيرة.

وووجه سامباولي الدعوة أيضا للمدافع غونزالو خارا صاحب الواقعة المثيرة للجدل التي شهدتها مباراة تشيلي أمام أوروغواي في دور الثمانية من بطولة كوبا أميركا الماضية.

وشهدت تلك المباراة التي فازت بها تشيلي بهدف نظيف طرد اللاعب إيدنسون كافاني نجم منتخب أوروغواي بعد أن قام بصفع خارا على وجهه ردا على استفزاز الأخير له بعمل مشين.

وقبل السفر إلى أوروغواي، يستضيف منتخب تشيلي في 12 نوفمبر الجاري نظيره الكولومبي على الملعب الوطني بالعاصمة سانتياغو.

ويعتبر منتخب تشيلي حامل لقب بطولة كوبا أميركا أحد المنتخبات المتصدرة لترتيب التصفيات الحالية بعد فوزه في أول مباراتين على كل من البرازيل 2-0 وبيرو في العاصمة البيروفية ليما بنتيجة 4-3.

23