"لعنة" لندل تضع زفيريف خارج بطولة هامبورغ

زفيريف توج الموسم الماضي تحت قيادة لندل ببطولة الماسترز الختامية التي تجمع أفضل ثمانية لاعبين في العالم.
الاثنين 2019/07/29
انتهاء السباق

هامبورغ - انقاد الألماني ألكسندر زفيريف المصنف خامسا عالميا إلى خسارة أمام الجورجي نيكولوز باسيلاشفيلي في نصف نهائي دورة هامبورغ الألمانية لكرة المضرب ليغادر السباق، وذلك بعد أقل من 24 ساعة على وقف تعاونه مع المدرب الأميركي إيفان لندل.

وسقط زفيريف أمام حامل اللقب البالغ 27 عاما 6-4 و4-6 و7-6 (7-5)، بعد أكثر من 3 ساعات على أرضية ترابية.

وتخلف زفيريف المولود في هامبورغ 1-3 في المجموعة الحاسمة، لكنه تقدم 5-4 مع كرتين لحسم المباراة، بيد أن باسيلاشفيلي، المصنف 16 عالميا، حجز مركزه في النهائي ضد الروسي أندري روبليف الفائز على الإسباني بابلو كارينيا بوستا 4-6 و7-5 و6-1. ويملك زفيريف في رصيده 11 لقبا، لكنه توج مرة يتيمة هذا العام في نهاية مايو في جنيف. وكان أسطورة كرة المضرب لندل (59 عاما وحامل 8 ألقاب كبرى) أعلن الجمعة وقف تعاونه مع النجم الواعد بعد نحو عام على تدريبه “أنا أؤمن بأن ساشا لا يزال شابا جدا. أعتقد أنه سيصبح لاعبا رائعا.

لكن المشاكل البعيدة عن الرياضة التي يعاني منها في الوقت الحالي تمنعني من العمل بالطريقة التي أرغب بها”، مضيفا “أتمنى له الأفضل في المستقبل”. وتدهورت العلاقة بين الرجلين مؤخرا، حيث انتقد اللاعب الألماني البالغ من العمر 22 عاما عدم التزام مدربه.

وبدوره، قال زفيريف في مؤتمر صحافي “أحيانا أذهب إلى الملاعب لأتدرب لمدة ساعتين، لكن لمدة نصف ساعة سيحدثني كيف لعب الغولف بالأمس. بالإضافة إلى ذلك، يملك لندل كلبا جديدا يقضي معه الكثير من الوقت”.

وبعد خروجه من الدور الأول ببطولة ويمبلدون، ثالثة البطولات الأربع الكبرى، نصح لندل زفيريف “بالتركيز أكثر على كرة المضرب”. وتحت قيادة لندل، توج زفيريف في نهاية الموسم الماضي ببطولة الماسترز الختامية التي تجمع أفضل ثمانية لاعبين في العالم، وهو اللقب الكبير في مسيرته الاحترافية حتى الآن.

23