لقب كأس الإمارات بين النصر والوحدة

السبت 2017/05/20
فرصة للنصر والوحدة لإنقاذ موسمهما

دبي - يحلم النصر بلقبه الخامس والوحدة بالثاني عندما يلتقيان الجمعة في ملعب مدينة زايد الرياضية بأبوظبي، في المباراة النهائية لكأس مسابقة الإمارات لكرة القدم.

وسيكون النهائي فرصة للنصر والوحدة لإنقاذ موسمهما بعدما خرجا من كافة المسابقات الأخرى خاليي الوفاض، هذا إضافة إلى أن البطل سيظفر بإحدى بطاقات الإمارات الثلاث المؤهلة مباشرة للمشاركة في دوري أبطال آسيا في الموسم المقبل.

وما يميز مباراة الجمعة أنها ستكون متكافئة إلى حد بعيد بين الفريقين، بعدما تبادلا الفوز في الدوري (5-1 للوحدة ذهابا و 3-0 للنصر إيابا)، كما أن الوحدة حل خامسا في البطولة نفسها بفارق ثلاث نقاط عن النصر السادس.

ويطمح النصر إلى إضافة اللقب الخامس إلى سجله في مسابقة الكأس بعد أعوام 1985 و1986 و1989 و2015، مستفيدا من عودة هدافه البرازيلي فاندرلي سانتوس إلى التدريبات مؤخرا إثر ابتعاده عن الملاعب منذ 7 أبريل الماضي بسبب الإصابة التي تعرض لها في لقاء اتحاد كلباء في الدوري.

كما تضم تشكيلة النصر الذي تخطى حتا 1-0 في نصف النهائي عدة أوراق رابحة بوجود المغربي عبدالعزيز برادة والفرنسي جيريس كيمبو إيكوكو والمدافع اللبناني جوان العمري، إضافة إلى الدولي الإماراتي طارق أحمد والمدافع محمود خميس وحارس المرمى أحمد شامبيه.

من جهته، يصل الوحدة إلى نهائي المسابقة للمرة الأولى منذ 2011 عندما خسر برباعية نظيفة أمام جاره الجزيرة. ويريد الوحدة الفائز باللقب مرة واحدة عام 2000 كسر عقدته مع النهائي بعدما خسر في ست مناسبات كانت إحداها أمام النصر نفسه عام 1989، وهو يعتمد على الأرجنتيني سيباستيان تيغالي والكوري الجنوبي ريم تشانغ والمجري بالازس دزسودزساك والمخضرم إسماعيل مطر والمدافع الدولي حمدان الكمالي.

22