للقراء آراء في متن "الرجال من المريخ، النساء من الزهرة"

الخميس 2015/01/29
الكتاب يعالج المشاكل التي تحدث بين الجنسين ببساطة

جون غراي كاتب ومؤلف أميركي، اشتهر بكتاباته عن العلاقات ونمو الشخصية، وذاع صيته عام 1992 عند تأليفه لكتاب “الرجال من المريخ، النساء من الزهرة”، وغيرها من الكتب التي يحاول من خلالها الغوص في علم النفس وتقدم المشورة خاصة بالنسبة إلى العلاقات الإنسانية.

“الرجال من المريخ، النساء من الزهرة” هو بشكل أساسي كتاب يمثل وصفة علاجية لمن يعاني من مشكلة في علاقته مع الجنس الآخر، وبالتالي يمكن الاستفادة من الكتاب بالشكل الأمثل، لأنك ستستطيع أن تطبق تعليمات الكاتب على أرض الواقع، وهذا هو الشرط الأساسي والضروري لتنتفع حقا بالكتاب.


● عبدالرحمن:

من أروع الكتب التي قرأتها، الكتاب لم يساعدني على فهم العلاقة مع الجنس الآخر فقط، بل ساعدني أيضا على فهم علاقتي مع أصدقائي ومع أهلي، كما ساعدني أيضا على فهم نفسي، فأحيانا أقوم ببعض التصرفات وعندما يسألني أحدهم لماذا قمت بكذا وكذا أقول له لا أدري. ولكن الكتاب ساعدني على فهم الطبيعة الفطرية للرجل. أنصح الجميع بأن يقرؤوه فالأسلوب كان ممتعا وخفيفا، رغم أن الكتاب طويل نسبيا.


● أحمد فتح الباب:

كالعادة تتأكد لدي النظرية القائلة بأن كل الكتب المشهورة ليست بالضرورة جيدة، والكتب الجيدة ليست بالضرورة مشهورة. الكتاب يمكن تلخيصه في عبارتين، الأولى عندما تكون زوجتك قلقة دعها تفضفض وتحكي واسمع لها واصبر عليها، والثانية هي عندما يكون زوجك متضايقا اتركيه لحاله بدل الثرثرة. وهكذا تصبح الحياة رائعة.


● شمس الدين:

من أفضل الكتب لمعرفة الاختلافات بين الجنسين وتجنب الكثير من المشاكل التي تقابلنا في التعامل. كتاب مبني على خبرات حياتية حقيقية وليست مجرد كلام إنشاء، كما أنه غير متحيز لجنس على حساب الآخر، بل هو ينصح بقبول الآخر كما هو، وليس كأن به عيبا لا بدّ من إصلاحه. كتاب قيم للغاية أنصح الجميع بقراءته بعمق.


● طريف:

أثناء قراءتي لهذا الكتاب كنت أتذكر كل تلك المواقف في حياتي، التي تعتبر أمثلة في طبائع الرجال وطبائع النساء، وكل تلك الخلافات التي حدثت لي والتي كان من الممكن تجنبها لو أدركت طبيعتي المريخيّة أو طبيعة الأنثى الزهرية. هذا الكتاب من النوع الذي أقول عنه: لا يمكن تجاوزه.


● قارئ:

أحدث كتاب “الرجال من المريخ، النساء من الزهرة” ضجة ضخمة عندما تم ّطرحه في الأسواق العالمية، وحقق أعلى المبيعات في حينها، ولا يزال يحقق مبيعات عالية حتى الآن، والميزة في الكتاب أنه يذكر المشاكل التي تحدث بين الجنسين ويعالجها بكل بساطة، يعتبر الكتاب دليلا لحل المشكلات لدى كل من هو في علاقة من أي نوع مع الآخر، وقد نصح الكاتب بقراءته لمن هو مقدم على الزواج أو الدخول في علاقة جدية.


● هنادي:

هذا الكتاب من أفضل ما قرأت في وصف وشرح العلاقات بين الجنسين، كنت لا أملك أيّة خبرة في هذا النوع من العلاقات، ولكن استفدت منه بالكثير، وفهمت نفسي أكثر وما أحتاجه، ومتى ولماذا نتصرف نحن النساء بتصرفات غير منطقية في بعض الأوقات. كما فهمت اختلافات عديدة في طريقة تفكيرنا عن الرجال، بعد زواجي كنت أتذكر كلمات الكتاب عندما يحدث أي موقف نـاتج عن اختلاف العقلية بين الرجل والمرأة.


● يوسف:

هذا الكتاب رائع، بالتأكيد لن يكون كل ما فيه صحيحا، ولن تتفق مع جزء منه، ولكنه يحتوي على أفكار عملية يمكن للجميع الاستفادة منها، وإذا شعرت بالملل أثناء قراءته فلا تكمله. الكاتب يقدم فكرة رئيسية ثم يعود فيشرحها بأكثر من طريقة، لربما يعدّ ذلك تكرارا، ولكنه يقدّم الجديد في كل مرة، وتبقى الفكرة الرئيسية ثابتة.


● غدير:

في البداية كنت مترددة جدّا في قراءة هذا الكتاب، نظرا إلى قراءتي لعديد من كتب تطوير الذات وما يشابهها، واكتشافي بأن معظمها إن لم أقل جميعها تحمل ذات المضمون والفكرة، ولكن بغلاف مختلف وتحت اسم مؤلف مختلف. ولكن يحق لي القول: “كان هذا الكتاب ممتعا وفريدا ومشوقا في أغلب فصوله”، كما أني أحببت طريقة الكاتب في السرد وشـــرح الاختـــلافات بين الجنسين دون لوم جنس وتمجيد آخر.


● علاء:

توقفت عند الكثير من العبارات واللقطات التي أضحكتني أحيانا، وحاولت إسقاطها على والديّ، وتذكرت بعض المواقف التي مرّت بي من خلال تعاملاتي السابقة مع الجنس الآخر. رأيت أن كلام الكاتب صحيح في كثير من الأحيان، كما أنني شعرت في أحيان أخرى أنه يجنح للمثالية ربما، أو أن أفكار كاتب أميركي على درجة عالية من الثقافة لا يمكن تطبيقها أحيانا على أرضنا العربية التي ما زالت تعاني من الجهل.

15