#لماذا_ياقطر: هاشتاغ يحاصر سياسات الدوحة في المنطقة

انشغل خليجيون وعرب على تويتر في اليومين الماضيين بالتغريد ضمن هاشتاغ #لماذا_ياقطر بعد التواطؤ المكشوف بين قطر وحزب الله وإيران في سوريا. وأصبحت الأجندة القطرية والإيرانية لتقسيم المنطقة متشابهة في خدمة بعضها البعض.
الأربعاء 2017/04/26
اختطاف القطريين في العراق لم يتعلق بالمال وحده

لندن- تواجه قطر انتقادات لاذعة على الشبكات الاجتماعية من المغردين الخليجيين الذين وصفوها بأنها داعمة للإرهاب ضمن هاشتاغ #قطر_راعية_الإرهاب. وحاصر المغردون قطر بأسئلة نارية ضمن هاشتاع #لماذا_ياقطر الذي تصدر الثلاثاء مركزا متقدما ضمن الهاشتاغات الأكثر تداولا خليجيا. وكان السؤال الأبرز ضمن الهاشتاغ “لماذا يا قطر تتحالفين مع الشيطان”؟ وأجابت معلقة “تتحالف مع الشيطان لهدم الدول”.

ياتي ذلك بعد التصريحات الأميركية المتصاعدة والمحذرة من دعم قطر للمنظمات الإرهابية في المنطقة. وكانت مجلة “فوربس” الأميركية قالت إن وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس وجّه تحذيرا شديد اللهجة إلى أمير قطر، وذلك بسبب دعم الدوحة للجماعات الإرهابية.

ويتهم مغردون قطر بدعم الجماعات الإرهابية بدءا من القاعدة وصولا إلى حزب الله وجماعة الإخوان المسلمين وتنظيم داعش. ويؤكدون تورطها في تنفيذ أجندات إيران في المنطقة عبر السعي إلى تقسيم سوريا والمنطقة العربية.

وتساءل مغرد “#لماذا_ياقطر ماذا جنيت من دعم القاعدة والإخوان والنصرة؟ ضاعت الأموال بين أياد ملطخة بالدماء وتبعثرت الشعوب بسبب الحرب والدمار”. ويقول مغرد إن “قطر دفعت الملايين لجبهة النصرة بصفقه تبادل أسرى لبنانيين ومن بينهم زوجه أبوبكر البغدادي واليوم دفعت مليار دولار لإيران لتهجير أهل الزبداني ومضايا”.

مغردون خليجيون حاصروا قطر بأسئلة نارية ضمن هاشتاع #لماذا_ياقطر

وأكد معلقون أن العديد من المفاوضات التي كانت تجري تحت عنوان “تبادل الأسرى السوريين أو الأجانب والمصالحات وإخلاء بلدات بل مدن قبل اختطاف القطريين، يشترك فيها وسطاء من المخابرات القطرية أو من الجماعات المتشددة التي تدعمها الدوحة وكانت تتم إما في الدوحة وإما في تركيا.

وقالوا إن النتيجة كانت تسليم جبهات بأكملها للميليشيات الشيعية مقابل انسحاب أهالي المناطق المتاخمة لها من أهل السنة إلى مناطق سيطرة داعش وجبهة النصرة الإرهابيتين وبالتالي وضع مصير هؤلاء وأرواحهم تحت رحمة العناصر الإرهابية التي نكلت بهم. وتساءل متفاعل مع الهاشتاغ “قطر وإيران ما الذي يجمعهما حتى تنشرا الإرهاب وتمولانه وتدعمانه بكل الميادين”.

وتداول معلقون بسخرية ما قاله رئيس الوزراء القطري السابق، الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني، في محاضرة في الدوحة من أن إيران هي “أكبر مستفيد” من ثورات “الربيع العربي”. وتهكم مغردون “لماذا إذن دعمتم هذه الثورات إن كانت تصب في مصلحة إيران وتسببت في دمار الأوطان؟”. وقال معلق آخر “دعمتم الدمار في مصر وسوريا وليبيا اين سيذهب الشعب القطري من التاريخ وقتل الشعوب العربية بأمواله؟”.

وقال ناشط إماراتي يدعى يعقوب الريسي “لا نعلم لماذا تصرّ قطر وقناة الجزيرة على دعم الجماعات الإرهابية وإبرازها على أنها كتل سياسية! لكم في ربيعكم المشؤوم عبرة”.

وغرد مدير عام مجلس أبوظبي للتعليم علي النعيمي على حسابه على تويتر “كلمة قطر في القمة العربية دفاعا عن الجماعات الإرهابية وتبرير أن خلافنا معها هو خلاف سياسي يؤكد الدور القطري في رعاية الإرهاب #لماذا_ياقطر”.

في نفس السياق غرد حساب “فرسان الإمارات” على تويتر مستشهدا بمقطع فيديو من كلمة الشيخ تميم في القمة العربية “بصريح العبارة؛ أمير قطر همه الوحيد الدفاع عن الجماعات الإرهابية #لماذا_ياقطر”. وقال الكاتب هزاع بن بنان “باتت قطر لا تلتزم بالمبادىء التي تصنع الوحدة والاستقرار الأمني في الوطن العربي وسمحت للإرهابين في زعزعة الصفوف العربية، فلماذا يا قطر؟”.

وفق فيديو نشره الناشط محمد درويش البلوشي لمذيع الجزيرة أحمد منصور فقد “حاولت قطر بكل السبل إلصاق التهم بدولة الإمارات عندما قصفت إسرائيل غزة

وقالت وزارة الخزانة الأميركية إن قطر أظهرت افتقارا للإرادة السياسية من أجل إنفاذ قوانين مكافحة تمويل الإرهاب. ولا تموّل قطر الارهاب بل تحمي وتأوي الاشرار الهاربين من القضاء في بلدانهم على غرار الداعيتين المصريين وجدي غنيم ويوسف القرضاوي الأب الروحي لجماعة الإخوان المسلمين.

وذكّر مغردون بآراء المتشددين الذين تأويهم قطر. وكان القرضاوي أفتى بجواز العمليات الانتحارية على شاشة الجزيرة. وقال معلقون إن التفجيرات التي نفذها متشددون يعتنقون فكر القرضاوي وراح ضحيتها الآلاف من الأبرياء يتحمل القرضاوي مسؤوليتها.

وفي سياق آخر، قال مغردون إن قطر تحمل حقدا دفينا ضد الدول الخليجية. ووفق فيديو نشره الناشط محمد درويش البلوشي لمذيع الجزيرة أحمد منصور فقد “حاولت قطر بكل السبل إلصاق التهم بدولة الإمارات عندما قصفت إسرائيل غزة”، متسائلا “لماذا؟ ما هذا الحقد الذي تحملونه على الامارات؟”.

كما تداول مغردون فيديو لـ”مهندس أجندات قطر” عزمي بشارة يتهجم على البحرين على قناة الجزيرة والمذيع يقول له “بيضت وجه القناة”. وتساءل مغرد “ماذا تريد قطر من وراء الهجوم على دول الخليج؟”.

واعتبر مغرد “بما أن قطر تستخدم الإسرائيلي عزمي بشارة في تنفيذ أجندتها فهي بطبيعة الحال تكون داعمة للإرهاب،”. وتفاعل آخر “قطر تتآمر مع إيران على زعزعة أمن واستقرار دول الخليج”.

وأصبحت الأراضي القطرية ملجأ للأشخاص الذين يهاجمون السعودية والإمارات. يذكر أنه في عام 2014 قامت الرياض وأبوظبي والمنامة بسحب سفرائها من الدوحة بسبب “سلوك الدوحة المعادي لها”.

19