لماذا لا يشعر البدناء بالشبع

علماء يخلصون إلى أنه على غرار الأمراض النفسية، يبدو أن العلاج السلوكي بدلا من خطط النظام الغذائي والريجيم قد يكون ناجحا في علاج السمنة.
الاثنين 2018/04/30
علاقة بين زيادة وزن الجسم وانخفاض محتوى الطاقة في الدماغ البشر

برلين - وجد علماء من قسم العلوم النفسية والعصبية في مركز الدماغ والسلوك والأيض التابع لجامعة لوبيك في ألمانيا تفسيرا محتملا لغياب الشعور بالشبع. إذ استطاع فريق بقيادة الباحثة كيرستين أولتمانز من جامعة لوبيك إثبات أن هناك علاقة بين زيادة وزن الجسم وانخفاض محتوى الطاقة في الدماغ البشري.

سبب حالة الطاقة المنخفضة كان غير واضح، ولم يعرف أن محتوى الطاقة الدماغية العالي يثير مشاعر الشبع، في حين أن كثيرا من الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن يشيرون إلى أنهم لا يدركون شعور الشبع.

ونشر موقع دويتشه فيله، نتائج بحث علمي أجري لمحاولة فهم خصوصيات هذه الظاهرة. وتحت إشراف اختصاصية علم النفس إيليناك ووردزينسكي والأكاديمية أولتمانز، قامت مجموعة عمل بإجراء الدراسة على الأشخاص من ذوي الوزن الزائد والوزن الطبيعي عن طريق الحقن الوريدي بالغلوكوز، وبالتالي إمداد الدماغ بالسكر لإنتاج الطاقة، ثم قياس حالة الطاقة في الدماغ.

في مجموعة الوزن الطبيعي، زادت نسبة طاقة الدماغ مباشرة بعد الحقن بالغلوكوز، في حين لم يُلاحظ أي تغييرات على المشاركين في الدراسة الذين يعانون من السمنة.ولكن بعد زيادة قوية في نسبة السكر في الدم عن طريق الحقن حدثت زيادة صغيرة أيضا في دماغ المشاركين الذين يعانون من زيادة الوزن.

وخلص العلماء إلى أنه على غرار الأمراض النفسية، يبدو أن العلاج السلوكي بدلا من خطط النظام الغذائي والريجيم قد يكون ناجحا في علاج السمنة.

17