لميس تصور مسلسلا عن الأطفال برعاية اليونيسف

الجمعة 2014/05/23
بيوك تعبّر عن سعادتها البالغة لانضمامها إلى عائلة اليونسيف

إسطنبول – اختارت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسف”، الفنانة توبا بيوك أستون المعروفة في العالم العربي بـ“لميس” سفيرة للنوايا الحسنة في تركيا.

وأعلنت بيوك أستون عن سعادتها البالغة لانضمامها إلى عائلة اليونسيف، قائلة “سأبذل ما بوسعي من أجل صون حقوق الأطفال والتعاون مع اليونسيف”، وذلك في مؤتمر صحفي باسطنبول مع ممثل المنظمة في تركيا.

وكشفت الفنانة التركية عن فعاليات، تخطط لها منظمة اليونسيف تجاه الضحايا من الأطفال، الذين سقطوا في منجم سوما، موجهة تعازيها لأسرهم.

وقالت النجمة التركية “إن الفيضانات الجارية في البوسنة والهرسك، وما جرى في منجم سوما والحرب الجارية في سوريا منذ ثلاث سنوات، تؤكد أنَّ الإنسان أينما وجد معرض للكوارث”، مؤكدة أنه في مثل هذه الأوضاع، يبقى الأطفال هم الأكثر عرضة للمخاطر، ويجب العمل من أجل تأمين مستقبل أفضل يسوده الأمن والسلم للأطفال. ومن المنتظر أن تصور أستون مسلسلا عن الأطفال برعاية اليونيسف.

واشتهرت الفنانة باسم “لميس” في العالم العربي لدورها في مسلسل “سنوات الضياع”، الذي بث على قناة “أم بي سي”.

24