لندن الأولى عالميا في عدد المليارديرات في ظل تزايد عدد الفقراء

الاثنين 2014/05/12
الروسي علي شير عثمانوف خسر مكانه الأول بسبب الأزمة الأوكرانية

لندن – أظهرت دراسة أن لندن فيها أكبر عدد من المليارديرات بالمقارنة مع أية مدينة أخرى في العالم وأن بريطانيا هي أول دولة في العالم في عدد المليارديرات نسبة لعدد السكان.

وبحسب الدراسة التي أجريت لصالح صحيفة صنداي تايمز البريطانية فان لندن فيها 72 مليارديرا، من اصل 104 مليارديرات في عموم بريطانيا، متقدمة بذلك بفارق كبير على موسكو التي حلت ثانية مع 48 مليارديرا.

أما نيويورك فحلت ثالثة مع 43 مليارديرا تليها سان فرانسيسكو 42 ولوس انجليس 38 وهونغ كونغ 34.

ويصل مجموع ثروات مليارديرات بريطانيا الـ104 أكثر من 414 مليار دولار، علما بأن عددهم في العام الماضي بلغ 88 مليارديرا لكن مجموع ثرواتهم لم يكن يقل عن تلك الأرقام. وأشارت الدراسة الى ان مجموع ثروات مليارديرات بريطانيا حاليا هو اكبر مما كان عليه في 2008 قبل الأزمة المالية حين بلغ نحو 340 مليار دولار.

بالمقابل، اظهرت ارقام نشرت الجمعة ان اجمالي الناتج المحلي للفرد في بريطانيا، وهو معيار غالبا ما يستخدم لقياس مستوى معيشة السكان، هو حاليا “أقل بالفعل” من المستوى القياسي الذي بلغه قبل 2008 وأنه لن يعود مجددا الى تلك المستويات حتى عام 2017.

وبحسب منظمة “تراسل تراست” الخيرية وهي اكبر بنك للطعام في بريطانيا، فان عدد المحتاجين الذين قصدوها هذا العام طلبا لمعونة غذائية طارئة ارتفع بنسبة 163 بالمئة عما كان عليه العام السابق بحيث بلغ في نهاية مارس 913 ألف شخص.

صنداي تايمز البريطانية: تراجع الروس من قمة قائمة الأثرياء نتيجة الأزمة الأوكرانية

ووصفت المنظمة هذا الرقم بـ”المثير للصدمة”، لا سيما وانه لا يتضمن المحتاجين الذين يقصدون منظمات خيرية أخرى طلبا للطعام او حتى المحتاجين الذين يمتنعون عن طلب

وذكرت الصحيفة أن علي شير عثمانوف فقد مكانه كأغنى رجل في بريطانيا في الوقت الذي خفضت فيه الأزمة في أوكرانيا الأرصدة المصرفية لكبار رجال الأعمال الروس والأوكرانيين.

وتصدر القائمة الشقيقان سري وجوبي هندوجا المولودان في الهند ومقرهما لندن واللذان يديران مجموعة هندوجا العالمية للسيارات والمصارف والاستثمار، كأغنى شخصين في بريطانيا بثروة قيمتها 20 مليار دولار.

وخسر عثمانوف الذي تصنفه فوربيس كأغنى رجل في روسيا 4.5 مليارات دولار خلال العام الماضي ليتراجع للمركز الثاني في قائمة المليارديرات في بريطانيا.

وقال فيليب بيريسفورد الذي أعد القائمة إن التدخل الروسي في أوكرانيا قوض ثروة الروس والأوكرانيين المتصدرين لجدول أثرياء بريطانيا بعد أن أدى لهبوط الروبل لمستوى قياسي وتراجع الأسهم الروسية.

10