لندن تنشر عبق السحر في قلوب محبي هاري بوتر

الجمعة 2016/08/12
جي. كي. رولينغ وقصص الفانتازيا

لندن - يقام معرض خاص للاحتفاء بمرور 20 عاما على صدور أول كتاب لهاري بوتر في المكتبة البريطانية العام المقبل. وسيضم المعرض مواد خاصة بالكتاب من أرشيف المؤلفة البريطانية جي. كي. رولينغ، ومجموعة من كتب السحرة، ومعلومات حول مصدر إلهام كتاب “هاري بوتر وحجر الفلاسفة”، ويفتتح المعرض في 20 أكتوبر 2017، ويستمر حتى 28 فبراير 2018.

وفي هذا السياق صرح جيمي آندروز مدير المعرض، بقوله “نحن مسرورون لأننا نعمل مع جي. كي. رولينغ وبلومبيرغ”. ويضيف آندروز أن الهدف من هذا المعرض هو “نشر عبق السحر في قلوب محبي بوتر والتعرف على مجموعات الكتب القيمة التي تقتنيها المكتبة”، ويتابع “يمكن القول إن المكتبة البريطانية هي المكان الأمثل لاحتضان هذا المعرض، فنحن نمتلك باكورات الكتب، ونقع في منطقة كينغز كروس التي تحتضن المحطة التي سافر عبرها هاري إلى مدرسة تعليم السحر”، مشيرا إلى أن المكتبة البريطانية تمتلك أهم الكتب التي تعنى بالسحر وتاريخه.

وهاري بوتر هي سلسلة من سبعة كتب للكاتبة البريطانية جي. كي. رولينغ، تحكي حكاية الصبي الساحر هاري بوتر، منذ اكتشافه لحقيقة كونه ساحرا، وحتى بلوغه سن السابعة عشرة، فتكتشف ماضيه، وعلاقاته السحرية، وسعيه للقضاء على سيد الظلام لورد فولدمورت.

وترافق سلسلة الكتب سلسلة من 8 أفلام تحمل نفس عناوين الكتب. وحققت سلسلة هاري بوتر نجاحا هائلا منذ صدور الجزء الأول منها هاري بوتر وحجر الفلاسفة في 1998، وتُرجمت إلى معظم لغات العالم الحية ومنها العربية.

بيع من الكتاب السادس هاري بوتر والأمير الهجين 10 ملايين نسخة عشية صدوره، واعتبر أكثر الكتب مبيعا في التاريخ، حتى صدور الكتاب السابع والنهائي من السلسلة الموسوم بـ”هاري بوتر ومقدسات الموت”، الذي بيع منه 8 ملايين نسخة في أميركا وحدها عشية صدوره في يوليو 2007.

14