لنكولن تجهز مركباتها بحزمة جديدة من المزايا

مفهوم زيفري ريفليكش الذي كشفت عنه لنكولن في معرض شنغهاي للسيارات سيكون بمثابة مخطط جمالي لنماذج إي.في المستقبلية.
الأربعاء 2021/06/23
فخامة التصميم

ديربورن (الولايات المتحدة)- تعتزم شركة لنكولن لصناعة السيارات الفارهة التابعة لمجموعة فورد موتور كورب ثاني أكبر منتج سيارات في الولايات المتحدة تعديل تصميم سياراتها، مع التركيز على العناصر الخارجية والداخلية التي لقيت إشادة من المستهلكين خلال السنوات الأخيرة.

وترمي لنكولن من وراء هذه الاستراتيجية الطموحة، التي يطلق عليها اسم “فورد بلس”، اللحاق بركب منافسيها مثل جنرال موتورز وفولكسفاغن وتسلا في التحول إلى الكهرباء.

وسيكون مفهوم زيفري ريفليكش، الذي كشفت عنه لنكولن في معرض شنغهاي للسيارات في شهر أبريل الماضي، بمثابة مخطط جمالي لنماذج إي.في المستقبلية.

ويقول كمال كوريتش مدير إدارة التصميم في لنكولن، إن “منهجنا هو البناء على ما نعرفه بالفعل وتحسين نقاط القوة لدينا لزيادتها”. ويؤكد أن تعديل التصميمات سيبدأ بالتصميم الخارجي، والذي يتضمن إضافة شريط ضوئي أفقي من المصابيح الأمامية وحتى مكان النجمة شعار لينكولن في منتصف مقدمة السيارة.

وسيسمح الهيكل الجديد لسيارات الشركة للعلامة التجارية بزيادة المساحات الداخلية للمركبات الحديثة مع سقف بانورامي أوسع وشاشات عرض.

مفهوم زيفري ريفليكش سيكون بمثابة مخطط جمالي لجميع نماذج مركبات لنكولن إي.في المستقبلية

وتعتزم لنكولن استخدام الإصدار الخاص بها من نظام مساعدة السائق الإلكتروني “بلو كروز” الخاص بالشركة الأم في سياراتها مثل فورد سو-بيلوت 360 تحت اسم “لنكولن أكتيف جايد”، وهي ميزة مساعدة في القيادة دون استخدام اليدين تعمل فقط على أقسام من الطرق السريعة المقسمة.

وتتضمن خطط ترقية التقنية الرئيسية لتشكيلتها نظام لينكولن الذكي القائم على السحابة للمركبات المتصلة، والذي سيسمح له بتقديم تحديثات البرامج المتكررة للبطارية والطاقة وأنظمة الحوسبة.

وحتى تكون المركبات القادمة أكثر جاذبية وتحظى بوسائل المساعدة والترفيه اللازمة، تخطط لينكولن لتجهيز سياراتها المستقبلية بمنصة رقمية جديدة تعمل بنظام أندرويد أوتو.

وسيكون في مقدور أنظمة المعلومات في الطرز الجديدة من لنكولن تحديث برامجها عبر الإنترنت من خلال الخاصية المعروفة باسم “لنكولن إنهانس” والتي ستظهر مع السيارة ناتيلوس في الصيف الحالي.

وتختبر شركة السيارات الفارهة خاصية جديدة تطلق عليها اسم “وضع التجديد” والذي يتيح لأصحاب السيارات “تكوين البيئة المحيطة بهم داخل السيارة وفقا لتفضيلاتهم من خلال ضبط إعدادات شاشات العرض والإضاءة ودرجة الحرارة والمقاعد والتدليك والصوت”.

كما تتضمن هذه الخاصية ما تسميه لنكولن “تقنيات التعطير الرقمية” والتي تساعد الراكب في الاسترخاء أثناء وجوده في السيارة. ولم يكشف كوريتش عن موعد طرح هذه الخاصية في سيارات الشركة الجديدة.

وتكتمل فخامة التصميم باستخدام الجلد والخشب الطبيعي في باقي أجزاء السيارة وعجلة قيادة مغطاة بالجلد. ومن المتوقع أن تحصل المركبات الجديدة على شاشات بقياس 8 إنش مزوّدة بنظام لنكولن الترفيهي التفاعلي.

17