لوتس عبد الكريم تبحث عن نفسها

الخميس 2014/06/26
أسلوب ينبض بالشاعرية ويتألق بالجمال الفني

القاهرة - عن “الدار المصرية اللبنانية”، صدرت رواية بعنوان “رحلة البحث عني.. رواية حياة”، للكاتبة والباحثة لوتس عبدالكريم. تقع الرواية في 700 صفحة من القطع الكبير.

والكتاب سيرة ذاتية للكاتبة ويمثل مقاطع شتى من حياتها، احتفت فيه بالمكان والنشأة ودراسة الفلسفة وأساتذتها وأهلها ورموز الثقافة والفن والموسيقى والأدب والفن التشكيلي الذين عاشت بينهم.

إضافة إلى تأسيسها لمجلة “الشموع” التي رأس تحريرها أحمد بهاءالدين، وخالها أمين باشا عثمان، وصديقتها الملكة فريدة التي كتبت عنها ثلاثة كتب، والإسكندرية وبريطانيا وباريس وطوكيو وروما ودول الشرق الأقصى، والحياة الدبلوماسية، كما أن الكتاب يشكل رحلة في روح الكاتبة التي عاشت آلاما وآمالا، استطاعت أن ترصد نارها ونورها في سيرة لم ينقصها البوح والاعتراف.

وعن لغة لوتس عبدالكريم في كتابها، يقول فاروق شوشة: “اكتشفت أن لوتس واحدة من أصحاب الأساليب في لغتنا العربية المعاصرة. أسلوب ينبض بالشاعرية ويتألق بالجمال الفني، والقدرة على التعبير والتصوير والتجسيد، يضع صاحبته إلى جانب كبار أصحاب الأساليب الجميلة في زماننا”.

14