"لوحات شارلوت سالومون" لفونكينوس تفوز بجائزة رونودو الفرنسية

الثلاثاء 2014/11/18
الكاتب الفرنسي وثق سيرة شارلوت من خلال تتبع لوحاتها الفنية

باريس - فاز الكاتب الفرنسي المعاصر دافيد فونكينوس، البالغ من العمر 49 عاما، بجائزة "رونودو" الفرنسية عن روايته الثالثة عشرة الموسومة بـ"لوحات شارلوت سالومون"، والتي تعدّ واحدة من أفضل الروايات مبيعا منذ أن طرحتها دار النشر الفرنسية جاليمار.

ولد "دافيد" في 1974، وتخصص في كتابة الأعمال الكوميدية ذات الطابع الكوميدي الحزين.

وقد تناول في هذه الرواية قصة حياة الرسامة الراحلة "شارلوت" وتابع مصيرها، فهي ألمانية هربت من النازية وقتلت في 1943 وهي حامل وكانت تبلغ من العمر 26 عاما، وكانت قد هربت وعاشت في فرنسا ثلاث سنوات قبل قتلها ورسمت أكثر من 800 لوحة فنية بألوان "الجواش".

وهي عبارة عن سيرتها الذاتية في هذه اللوحات التي أعجب بها الكاتب وجعلته يتتبع حياتها، وقد تميّز فيها أسلوب الكاتب بالجمل القصيرة المؤثرة والصادقة في كل حرف يكتبه. إنه يتبع طريقة التلميح أحيانا حتى يبلغ قصده ويصل إلى المعنى الذي يريد أن يقوله، دون استعمال للغموض أو الرمز، فكانت كتاباته بسيطة تجعل القارئ يعيش الأحداث كأنه يراها.

14