لوروا ينتقد التنظيم الغابوني لكأس أفريقيا

الثلاثاء 2017/01/17
القلق مسيطر

أوييم (الغابون) - وجه المدرب الفرنسي الكبير كلود لوروا المدير الفني لمنتخب توغو مجموعة من الانتقادات اللاذعة إلى المنظمين لبطولة كأس الأمم الأفريقية الخامسة والعشرين والمقامة حاليا في الغابون.

وشن لوروا، الذي يخوض فعاليات البطولة للمرة التاسعة في مسيرته التدريبية، انتقادا عنيفا ضد حالة ملعب مدينة أوييم الذي لا تزال فيه بعض الأجزاء تحت الإنشاء.

وسبق للفرنسي لوروا تدريب أكثر من منتخب أفريقي وفاز مع المنتخب الكاميروني بلقب البطولة عام 1988.

وقال لوروا “إنها المرة الأولى التي أشاهد فيها ما يشبه المطبات الاصطناعية داخل الملعب. هذا ليس في صالح اللعبة بالتأكيد”.

كما انتقد لوروا بشدة عددا من الأمور التنظيمية في الغابون والتي فوجئ بها فريقه قبل مشاركته في البطولة.

وقال لوروا “لدى وصولنا إلى العاصمة ليبرفيل، أجبرنا على الانتظار لخمس ساعات في المطار قبل السفر إلى أوييم كما لم يحصل اللاعبون على أي وجبة غذائية خلال فترة الانتظار التي جاءت قبل ثلاثة أيام فقط من بداية مسيرة الفريق بالبطولة، ولم يكن هذا أمرا جيدا”.

وأضاف “استأجرنا حافلة من أجل الوصول إلى هنا حيث نقيم في بيتام (التي تبعد 70 كيلومترا عن أوييم)”.

ورغم هذا، أشاد لوروا بالإقامة في بيتام مؤكدا أن الجميع يبذل قصارى جهده لتوفير سبل الراحة للفريق.

22