"لونشان" للأزياء تسجل حضورها في نيويورك

عرض لدار "لونشان" في أسبوع الموضة في نيويورك حاول فيه مصمموه التوفيق بين الروح الكاليفورنية وحس الأناقة الباريسي بالاستناد على النشاط الرئيسي للماركة أي صناعة الجلود.
الاثنين 2018/09/10
عرض مميز

نيويورك- قدمت دار “لونشان” بمناسبة مرور 70 عاما على تأسيسها عرضا مميزا في أسبوع الموضة في نيويورك يشهد على طموحاتها في مجال الملابس الجاهزة وفي الولايات المتحدة.

وأرادت المديرة الفنية صوفي دولافونتين حفيدة المؤسس “التوفيق بين الروح الكاليفورنية وحس الأناقة الباريسي” مستندة على النشاط الرئيسي للماركة أي صناعة الجلود. وشاركت 40 عارضة أزياء في العرض مع تصاميم جلدية وقصات بسيطة وصنادل على شكل جزمات تربط عند مستوى الركبة.

ويشهد هذا العرض على تطور مسيرة هذه الدار التي اشتهرت مع حقيبتها المطوية في السبعينات من القرن الماضي. وهي لم تبدأ تهتم بالنساء على ما قال مديرها العام جان كاسغران حفيد المؤسس، إلا اعتبارا من الثمانينات وبالملابس الجاهزة والأحذية إلا قبل عقد من الزمن.

وأوضح، “اضطررنا إلى توسيع سلسلة مزوّدينا (…) وتوسيع المتاجر. نحن شركة عائلية مستقلة وقمنا بذلك على وتيرتنا الخاصة. (…) ولم يكن ينقصنا حتى الآن إلا عرض الأزياء”. ولتعزيز وجودها في الولايات المتحدة  فتحت “لونشان” متجرا في نيويورك على أن تدشّن متجرا في لوس أنجلس آخر الشهر.

24