لويس يريد الانتقال إلى سان جرمان

الفريق الفرنسي يقترح على اللاعب عقدا لثلاثة أعوام، معولا على جاذبية برازيلية، نظرا إلى وجود نيمار وسيلفا وماركينيوس.
الاثنين 2018/08/20
لويس يرتبط بعقد مع أتلتيكو حتى يونيو2019

باريس - طلب الظهير الأيسر البرازيلي فيليبي لويس من ناديه أتلتيكو مدريد الإسباني، الموافقة على انتقاله إلى باريس سان جرمان الفرنسي المهتم بالتعاقد معه، بحسب تقارير صحافية فرنسية وإسبانية.

وأوردت صحيفة “ماركا” الإسبانية أن لويس “طلب من ناديه السماح له بالمغادرة هذا الصيف من أجل إكمال انتقاله إلى باريس سان جرمان”، مشيرة إلى أن النادي الفرنسي قدم عرضا للاعب البالغ 33 عاما.

وأشارت صحيفة “ليكيب” إلى أن الاهتمام بلويس ينطلق من رغبة المدرب الجديد لسان جرمان الألماني توماس توخل، في تعزيز صفوف الفريق قبل إقفال فترة الانتقالات الصيفية في 31 أغسطس الحالي.

وأوضحت الصحيفة أن التركيز الأساسي لتوخل الذي يقود بطل فرنسا هذا الموسم خلفا للإسباني أوناي إيمري، هو ضم ظهير أيسر، لتعزيز خياراته في المركز الذي يشغله عادة في الفريق الفرنسي ليفين كورزاوا، لا سيما وأن النادي لم يعوض انتقال الإسباني يوري برشيش إلى أتلتيك بيلباو.

تعثر المباحثات

وأشارت ليكيب إلى أنه نظرا إلى تعثر المباحثات حول لاعبين آخرين محتملين أبرزهم البرازيلي أليكس ساندرو لاعب يوفنتوس الإيطالي، ومواطنه ويندل بورغيش لاعب باير ليفركوزن الألماني، في ظل مطالب مالية مرتفعة لنادييهما تصل إلى 60 مليون يورو، بدأ سان جرمان المملوك من شركة قطر للاستثمارات الرياضية، البحث في خيارات أخرى أبرزها لويس الذي شارك بديلا مع منتخب بلاده في نهائيات كأس العالم 2018.

ويرتبط لويس بعقد مع أتلتيكو حتى يونيو 2019، ما يثير اهتمام سان جرمان لكونه يمكن أن يحصل على خدمات لويس لقاء بدل مالي أقل مما لو كان عقده طويل الأمد.

 وأوضحت ليكيب أن سان جرمان يقترح على اللاعب عقدا لثلاثة أعوام، معولا على “جاذبية” برازيلية في صفوفه نظرا إلى وجود نيمار وتياغو سيلفا وماركينيوس، ما قد يشجع اللاعب على الانضمام.

التركيز الأساسي للمدرب الجديد لسان جرمان هو ضم ظهير أيسر، لتعزيز خياراته في المركز الذي يشغله عادة في الفريق الفرنسي ليفين كورزاوا.

كما أشارت إلى أن اللاعب يرغب في المشاركة في المباريات بشكل أكبر، وأن إبقاءه على مقاعد الاحتياط في مباراة الكأس السوبر الأوروبية ضد ريال مدريد (2-4 بعد التمديد) هذا الأسبوع، كان حاسما في تحديد رغبته في الرحيل عن فريق المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني.

وحقق سان جرمان السبت فوزه الثاني تواليا في بطولة فرنسا لهذا الموسم، وذلك على حساب مضيفه غانغان 3-1، بينما يخوض أتلتيكو الإثنين مباراته الأولى في الموسم الجديد في إسبانيا، بحلوله ضيفا على فالنسيا.

سيميوني يتمنى الأفضل

وتمنى المدرب الأرجنتيني لأتلتيكو مدريد الإسباني دييغو سيميوني الأفضل لظهيره الأيسر البرازيلي فيليبي لويس. وقال سيميوني في مؤتمر صحافي “اللاعب يعرف أننا نحبه كثيرا وأنه مهم بالنسبة إلينا”.

 وأضاف “اليوم سيلعب وبالنسبة إلي ليس فقط في مباراة اليوم (…) لكن كما تعرفون، اللاعبون الذين قدموا لنا الكثير أتمنى لهم دائما الأفضل”. وأتت تصريحات سيميوني في يوم أشارت تقارير صحافية إلى أن اللاعب البالغ 33 عاما، على وشك الانتقال من العاصمة الإسبانية إلى الفرنسية.

وأوردت صحيفة ماركا الإسبانية أن لويس “طلب من ناديه السماح له بالمغادرة هذا الصيف من أجل إكمال انتقاله إلى باريس سان جرمان”، مشيرة إلى أن النادي الفرنسي قدم عرضا للاعب.

 وأشارت صحيفة ليكيب إلى أن الاهتمام بلويس ينطلق من رغبة المدرب الجديد لسان جرمان الألماني توماس توخل في تعزيز صفوف الفريق قبل إقفال فترة الانتقالات الصيفية في 31 أغسطس الحالي.

وأوضحت الصحيفة أن التركيز الأساسي لتوخل، هو ضم ظهير أيسر، لتعزيز خياراته في المركز الذي يشغله عادة في الفريق الفرنسي ليفين كورزاوا، لا سيما وأن النادي لم يعوض انتقال الإسباني يوري برشيش إلى أتلتيك بيلباو.

23