ليبيا تتوقع قفزة في إنتاج النفط

الجمعة 2017/04/07
إنتاج حقل شرارة النفطي بلغ 215 ألف برميل يوميا بعد إعادة فتحه

فيينا- قال رئيس المؤسسة الوطنية الليبية للنفط مصطفى صنع الله أمس في فيينا إن “ليبيا تعتزم زيادة إنتاجها من النفط بنسبة 58 بالمئة خلال الأشهر المقبلة”. وأوضح صنع الله أن حقل الشرارة الليبي قد يساعد في رفع إنتاج البلاد إلى 800 ألف برميل يوميا بنهاية أبريل الحالي.

وبلغ الإنتاج الليبي حاليا 693 ألف برميل يوميا، بينما إنتاج الشرارة الذي أعيد فتحه الأحد الماضي، بعد توقف لمدة أسبوع بسبب غلق خط أنابيب بلغ 215 ألف برميل يوميا. ووسط الوضع الأمني المضطرب، تنتج الدولة التي تمتلك أكبر مخزون نفطي في أفريقيا حاليا ما يقل عن 700 ألف برميل من النفط يوميا.

وقال صنع الله في بيان صحافي في شركة أو.إم.في النمساوية للنفط والغاز والتي تستخرج النفط في ليبيا إنه “بإمكاننا الوصول إلى 1.1 مليون برميل يوميا بحلول نهاية أغسطس”.

وتراهن ليبيا على فرضية أن تبقى الأحوال الأمنية جيّدة وأن تتلقى المؤسسة الوطنية للنفط التمويل اللازم للحفاظ على مواقع إنتاج النفط. وفي منتصف مارس، استعادت قوات شرق ليبيا السيطرة على منصات نفط رئيسية في منطقة الهلال النفطي الساحلية. وقال صنع الله إنه “تم استئناف تصدير النفط من المنطقة بعد ذلك بقليل”.

وقبل الثورة التي شهدتها ليبيا عام 2011 وأطاحت بالعقيد الراحل معمر القذافي، كانت ليبيا تنتج 1.6 مليون برميل نفط يوميا في المتوسط. ومنذ بداية الأحداث، دخلت الدولة الواقعة في شمال أفريقيا في حالة فوضى، حيث تتنافس الميليشيات المسلحة والكيانات السياسية على السيطرة على أبرز الموانئ.

ورغم هذه الاضطرابات، تعمل شركات نفط عالمية من بينها أو.إم.في في ليبيا نظرا لقربها من السوق الأوروبية وارتفاع مستوى جودة النفط الليبي. وقال راينر سيلي، الرئيس التنفيذي لشركة النفط النمساوية، إن “نظرة الشركة لصناعة النفط في ليبيا إيجابية لأن الدولة تعتمد بشكل كبير للغاية على هذه السلعة”. وأضاف “إذا كانت ليبيا دولة ترغب في بناء المستقبل، فإن عليها إنتاج النفط بصرف النظر عن الحكومة التي تتحدثون عنها”.

11