ليبيا تدفع أسعار النفط للتراجع والذهب ينحنى لارتفاع الدولار

الجمعة 2014/07/04
انتهاء أزمة النفط الليبية

لندن - نزلت أسعار العقود الآجلة لخام برنت دون 111 دولارا للبرميل أمس بسبب انحسار المخاوف بشأن الإمدادات بعد أن أعلنت ليبيا انتهاء أزمة النفط التي خفضت بشدة صادرات الدولة العضو في أوبك.

وأعلنت الحكومة الليبية أنها توصلت لاتفاق مع زعيم للمحتجين الذين سيطروا على موانئ نفطية في شرق البلاد لتسليم الميناءين الباقيين وإنهاء حصار أصاب قطاع النفط في البلاد بالشلل الأمر الذي سيتيح نحو 500 ألف برميل إضافية يوميا

للتصدير.

وقال أولي هانسن كبير محللي السلع الأولية لدى ساكسو بنك “كانت السوق تنتظر هذا… السؤال الآن هو، ما الوقت المطلوب ليبدأ تدفق الإمدادات".

وواصل خام برنت خسائره ليهبط لأقل مستوى في ثلاثة أسابيع مع إقبال المتعاملين على جني الأرباح. وهبط الخام الأميركي الخفيف ليقرب من حاجز 104 دولارات للبرميل مسجلا أقل سعر في ثلاثة أسابيع

وقال تتسو اموري مدير صندوق السلع الأولية لدى أستماكس اليابانية للاستثمارات “حتى إذا عاد الانتاج الليبي فلن يزيد على 50 بالمئة من إنتاج البلاد قبل الأزمة. هذا رقم ضئيل… مازالت الأنظار صوب العراق".

في هذه الأثناء انخفض سعر الذهب أمس مع توسيع الدولار مكاسبه بعد بيانات اظهرت زيادة فاقت التوقعات في الوظائف الجديدة في الولايات المتحدة الشهر الماضي وهو ما يزيد المراهنات على ان اسعار الفائدة الاميركية قد ترتفع في وقت أقرب مما هو متوقع.

وارتفع عدد الوظائف في القطاعات غير الزراعية بنحو 288 ألفا بفعل قفزة للتوظيف في يونيو ليتراجع معدل البطالة الى 6.1 بالمئة وهو أدنى مستوى في 6 سنوات.

10