ليبيا.. دعوات أمنية لحماية المنشآت الحيوية في البلاد

الاثنين 2013/09/09
حماية المنشآت الحيوية يوقف نزيف النهب

طرابلس- طالب مصدر أمني بميناء طرابلس الليبي الأحد الحكومة الليبية بضرورة تأمين المؤسسة وتشديد الحماية الأمنية عليها. وقال المصدر «إن الميناء يحتاج إلى تأمين أفضل من القوات الأمنية المتواجدة به الأن، وذلك نظرا للاحتجاجات الفئوية من قبل المتظاهرين».

يذكر أن المتظاهرين يحتجون على الأوضاع الأمنية وانقطاع الكهرباء والأنترنت بصفة يومية، وذلك بتظاهرهم داخل المصالح الحكومية في البلاد، كما شملت الاحتجاجات كذلك مواقع نفطية.

وكانت مجموعات مسلحة قد استولت في وقت سابق على موانئ تصدير النفط، سعيا منها إلى بيع كميات من الخام في السوق السوداء، مما جعلها تدخل في صراع مع الحكومة الليبية بعد أن هدّد رئيس الوزراء الليبي، علي زيدان، بضرب أي سفينة تقترب من الموانئ لأخذ شحنات نفط من المليشيات.

وقد ذكر الناطق الرسمي باسم المؤتمر الوطني العام عمر حميدان أن لجنة ستدير أزمة الأمن ومسألة إغلاق الموانئ وستتخذ إجراءات معينة لحماية الموانئ النفطية. ولفت الناطق باسم المؤتمر أن ثلاثة عشر عضوا سيشكلون اللجنة بعضو عن كل لجنة من لجان المؤتمر الداخلية لتجتمع بشكل متواصل خلال في الأيام المقبلة، لبحث الحلول حول الازمة في الموانئ النفطية.

وفي السياق متصل، نظمت مصلحة الموانئ والنقل البحري التابعة لوزارة المواصلات اليوم بطرابلس، ورشة عمل حول «تفعيل المدونة الدولية لأمن السفن والمرافق المينائية وأثرها على صناعة النقل البحري». وتهدف هذه الورشة التي أقيمت تحت شعار:»رؤية مستقبلية آمنة لموانئ ليبية بمعايير ومواصفات دولية»، إلى التعريف بالمدونة الدولية لأمن السفن والمرافق المينائية، وتوضيح الحد الأدنى من المتطلبات والمعاير الدولية، وتوضيح آلية عمل وتطبيق المدونة.

كما تهدف أيضا، إلى تهيئة ضباط أمن الموانئ الليبية النفطية والتجارية والصناعية، للبدء في برنامج التدريب والتأهيل وفقا لأحكام المدونة وتعريف الجهات المسؤولة عن التطبيق والتنفيذ بآلية التوزيع.

وأكد فريد القبلاوي وكيل وزارة النقل البحري في كلمة له بالمناسبة إن «أمن الدولة يرتقي بإرتقاء مباشر بأمن هذه المنافد البحرية وإن الانتهاكات التي قد تحدث لها تسبب انعكاسات سلبية وخطيرة ومنها قفل الموانئ وعزوف السفن عن القدوم إلى الموانئ الليبية، والإساءة لسمعة البلاد».

وكانت صحيفة «الاندبندنت» البريطانية قد نشرت تقريرا السبت عن الوضع في ليبيا، رصدت فيه انتشار سطوة المليشيات وسيطرتها على مواقع حيوية في البلاد مثل المنشآت النفطية. وذكرت الصحيفة أن ليبيا حاليا تكاد تتوقف عن إنتاج النفط، لأن الحكومة فقدت السيطرة على أغلب مناطق البلاد بعد سيطرة المليشيات.

وأضاف تقرير الصحيفة أن العالم ركز اهتمامه على الأحداث في مصر، وعلى استخدام غاز السارين في سوريا، بينما تغرق ليبيا في أزمة أمنية خانقة، بعيدا عن أعين وسائل الإعلام العالمية.
2